تصغير تفاحة آدم.. في 90 دقيقة

الجراحة يمكن أن يجريها أطباء التجميل أو جراحات الحنجرة. أرشيفية

طوّر باحثون في الولايات المتحدة أسلوباً جراحياً جديداً لتصغير تفاحة آدم، التي تبدو بارزة في عنق بعض الرجال، دون ظهور ندبات ما بعد الجراحة.

ونشر الفريق البحثي من جامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس تفاصيل الأسلوب الجراحي الجديد في الدورية العلمية «فاشيال بلاستيك سيرجري أند أثيتك ميديسين» المتخصصة في جراحات التجميل، بعد تقييم نتائج الجراحة على 77 شخصاً خضعوا للأسلوب الجراحي الجديد.

وخلص الفريق البحثي إلى أن الجراحة الجديدة تمثل وسيلة فاعلة للتخلص من تفاحة آدم دون مضاعفات أو ندبات، لاسيما أن الجراحة لا تستغرق أكثر من 90 دقيقة، ويمكن أن يقوم بها جراح واحد، ولا تتطلب أدوات طبية تختلف عن الأدوات المتاحة في معظم غرف العمليات بالمستشفيات.

وأكد الفريق البحثي أن هذه الجراحة يمكن أن يقوم بها الأطباء المتخصصون في مجال التجميل أو جراحات الحنجرة على حد سواء.

واطلق الباحثون على الأسلوب الجراحي الجديد اسم «حلاقة الترقوة بدون ندبات» غير أنهم ذكروا أن هذه الجراحة مثل غيرها من الجراحات تترك ندبة صغيرة على الجزء من الداخلي من شفاة المريض، وهو الثقب الذي ينفذ منه الجراح بواسطة الملاقيط الجراحية لاستئصال الغضاريف التي تتكون منها تفاحة آدم. ونقل الموقع الإلكتروني «ميديكال إكسبريس» المتخصص في الأبحاث الطبية عن الطبيب، أبي ميندلسون، المتخصص في جراحات الرأس والرقبة في كلية طب ديفيد جيفين بجامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس قوله: «أي جراحة لابد أن تترك ندبة، ولكن الأسلوب الجراحي الجديد يترك ندبة لا يراها سوى طبيب الأسنان».

طباعة