أفضل فاكهة تحرق دهون البطن الخطيرة

تؤدي الدهون الحشوية إلى العديد من المخاطر الصحية وتجعل الفرد الذي يعاني منها في دائرة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، ويعد النظام الغذائي أحد أفضل الطرق للتحكم في مستويات الدهون الحشوية.

ووفقًا لدراسة جديدة من جامعة Ehime ، فإن التوت الأحمر الصغير فعال في حرق الدهون الحشوية، ويمكن أن يحرق الدهون الزائدة أسرع بثلاث مرات من الفلفل الحار، ويقول الخبراء إن السبب في ذلك يرجع إلى وجود مركب يعرف باسم كيتون التوت.

وبحسب ما ذكرت صحيفة "إكسبريس" البريطانية، يحتوي هذا الكيتون على بنية كيميائية مماثلة للكابسيسين، وهو مركب معروف بالمساعدة في حرق الدهون، ونتيجة لذلك يمكن أن يكون توت العليق عنصراً غذائياً مفيداً لأولئك الذين يرغبون في فقدان الدهون الحشوية وتحسين صحتهم.

وبالإضافة إلى التغييرات الغذائية ، فإن الطريقة الأكثر فعالية للمساعدة في خفض الدهون الحشوية هي أن تكون نشيطًا. وتوصي هيئة الخدمات الصحية البريطانية بممارسة الرياضة لمدة 150 دقيقة على الأقل في الأسبوع، فكلما زاد التمرين ، سيتم حرق الدهون بشكل أسرع.

ومن الأمثلة على التمارين الفعالة الركض وركوب الدراجات، والتي تسهم في حرق الدهون وتقليل مخاطر الوفاة المبكرة.

ووجدت دراسة حديثة أجراها المعهد الوطني للبحوث الصحية في بريطانيا أن ركوب الدراجات إلى العمل يقلل من خطر الموت المبكر بنسبة 20 في المائة ، ويقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 24 في المائة، ويقي من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 16 في المائة.

 

طباعة