عقار للسكري يغيّر قواعد المعركة ضد السمنة

توصلت تجربة إلى أن دواء للسكري «مغيّر لقواعد اللعبة» يمكن أن يساعد الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة على التخلص مما يصل إلى 20% من وزن أجسامهم.

ووجدت دراسة أجريت على 2539 مشاركا يعانون من زيادة الوزن والسمنة ممن لم يصابوا بالسكري، أن جرعة أسبوعية من tirzepatide يمكن أن تؤدي إلى خسارة كبيرة في الوزن عند استخدامها إلى جانب النظام الغذائي وممارسة الرياضة.

وقسم فريق البحث الدولي المتطوعين إلى أربع مجموعات، وعلى مدى 72 أسبوعا تم إعطاؤهم ثلاث جرعات مختلفة من tirzepatide أو دواء وهمي.

وخسرت المجموعة التي تناولت أعلى جرعة - 15 ملغ - وزنا مهما، وفقا للدراسة المنشورة في مجلة نيو إنغلاند الطبية. وفقد 57% منهم 20% من وزن أجسامهم. بحسي «ديلي ميل»، و «RT».

وقال خبراء السمنة لموقع الغارديان، إن tirzepatide «يغيّر قواعد اللعبة''، لكنهم حذروا من الآثار الجانبية مثل القيء والإسهال، وقالوا إنه يمكن استعادة الوزن بمجرد توقف الناس عن تناوله.

وقالت الدكتورة أنيا جاستريبوف، من جامعة ييل والمعدة الرئيسية للبحث:»يجب أن نعالج السمنة كما نعالج أي مرض مزمن - من خلال مناهج فعالة وآمنة تستهدف آليات المرض الأساسية - وتؤكد هذه النتائج أن tirzepatide قد يفعل ذلك بالضبط«.

لكن توم ساندرز، الأستاذ الفخري للتغذية وعلم التغذية في كينغز كوليدج لندن، قال إن هناك أيضا مخاوف بشأن تأثيرات الدواء على البنكرياس.

وأضاف:"هذه الفئة من الأدوية تعمل فقط على تزويد المشاركين بالحمية الغذائية المخفضة من السعرات الحرارية الموصوفة مع الدواء حتى لا تكون رصاصة سحرية".

 

طباعة