الأفوكادو الفاكهة الأفضل لإبعاد الشيخوخة

الأفوكادو مفيد جداً لاحتوائه على كمية مناسبة من المغنيسيوم. أرشيفية

يعرف الكثيرون فوائد المكسرات والمشروبات، مثل الشاي الأخضر لإبطاء الشيخوخة، وللتمتع بصحة جيدة لأطول وقت ممكن. وبحسب ما نشره موقع «إيت ذيس نوت ذات» نقلاً عن دورية «نيوترينتس»، فإن فاكهة الأفوكادو تُعد أيضاً من الأطعمة المهمة لتحسين الوظائف الإدراكية والذاكرة.

وأجرى باحثون في «جامعة تافتس» الأميركية تجربة عشوائية، تناول خلالها مشاركون متطوعون ثمرة أفوكادو يومياً لمدة ستة أشهر، بينما تناول آخرون إما حبة بطاطس أو كوباً واحداً من الحمص. في نهاية التجربة، كشفت النتائج أن أولئك الذين تناولوا الأفوكادو زادت لديهم مستويات اللوتين، المرتبط بالوظيفة الإدراكية والذاكرة. وقالت خبيرة التغذية كورتني بليس، إن «هذا البحث مثير للغاية ويظهر وعداً كبيراً بالشيخوخة الصحية. فمع التقدم في العمر وإيلاء المزيد من الاهتمام للصحة، يمكن أن تكون هذه الإضافة الغذائية البسيطة جزءاً كبيراً من التغذية لجميع الأعمار».

وتقول اختصاصية التغذية، تريستا بست، إن «الأفوكادو مفيد جداً لاحتوائه على كمية مناسبة من المغنيسيوم الذي يعتبر حيوياً للحياة، لأنه موجود في كل خلية وهو مهم لأداء العديد من وظائف الجسم».

طباعة