إشارات مبكرة من الأذنين تنذر بالسرطان

 

يموت الملايين من المرضى كل عام بسبب السرطان الذي يحدث عندما تنقسم الخلايا التالفة وتتكاثر بسرعة خاصة بها، مكونة الأورام. يمكن أن يبدأ هذا العيب في أي مكان في الجسم، ولكن بمجرد أن يبدأ التكاثر، فمن المرجح أن تغزو الأورام الأنسجة المجاورة. لذلك يجب الانتباه إلى الأعراض في وقت مبكر لعلاجها بطريقة سليمة. كما هو الحال مع معظم أشكال السرطان، فإن التقاط المرض في المراحل الأولى يوفر أفضل فرص البقاء على قيد الحياة وهذا مهم بشكل خاص لأن خلايا السرطان سريعة الانتشار، ويتم علاجها بشكل أفضل عندما لا تزال في الأنسجة التي نشأت فيها.

الأعراض

وفقًا للدكتور جيري كوبيس، من مركز العلاج بالبروتون في براغ، قد تظهر علامات وأعراض في الأذنين. سرطان العنق، على سبيل المثال، يمكن أن يبدأ في أي مكان في الجسم، وينتشر عبر الدم أو الجهاز الليمفاوي، إلى أجزاء أخرى من الجسم. قال الدكتور كوبيس: "كلما تمكنا من تشخيص الأشخاص مبكرًا، كانت النتيجة أفضل."ولكن على الرغم من كونه أسرع أنواع السرطانات انتشارًا في العالم، لا يزال هناك نقص في الوعي حول أورام الرأس والرقبة."

نظرًا لأن أورام سرطان الرأس والعنق غالبًا ما توجد في الأنف أو الرقبة أو الحلق، فمن الطبيعي توقع الأعراض في هذه المناطق. ولكن من الممكن أن تظهر بعض العلامات الأقل شهرة في مكان آخر مثل وجع الأذن وانسدادها وبعض الأعراض الأخرى التي تظهر في الفم.

أضاف الدكتور كوبيس: "هناك بعض الأعراض الرئيسية التي تحتاج إلى البحث عنها، وبعضها أقل شهرة. على سبيل المثال، الآذان المسدودة باستمرار - من النوع الذي قد تصاب به بعد الغوص في حمام السباحة - أو وجع الأذن المستمر يمكن أن يكون علامة على وجود سرطان في تلك المنطقة وحولها. كما يمكن أن يكون تورم جزء من الرقبة، أو بعض المقاومة عند لمس جزء من الرقبة مؤشرًا أيضًا. كما ذكر الدكتور كوبيس أيضا بأن هناك أعراض منبهه أخرى مثل التهاب اللثة والتقرحات والألم في الأسنان، والبقع البيضاء أو الحمراء في الفم بالإضافة إلى أعراض أخرى في بحة الصوت.

العلاج

لحسن الحظ، يمكن علاج العديد من سرطانات الرأس والرقبة إذا تم التقاطها مبكرًا. القضاء على السرطان هو الهدف الأساسي للعلاج، ويجب أن يتم ذلك دون التدخل في الأعصاب والأعضاء والأنسجة المجاورة. تشمل علاجات المرض عادةً الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي، ولكن قد يكون من الضروري الجمع بين العلاجات.

طباعة