ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم .. علامات تحذيرية تظهر في القدمين

قد يؤدي ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم إلى زيادة خطر الإصابة بعدد من الحالات الصحية الخطيرة، ولمعرفة ما إذا كان لديك مستويات عالية من الكوليسترول فأنت بحاجة إلى فحص الدم، حيث قد يقترح طبيبك إجراء اختبار إذا كان يعتقد أن مستوى الكوليسترول لديك قد يكون مرتفعًا، وهناك أيضاً عدد من العلامات التحذيرية التي قد تكون مؤشراً على ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، ومنها علامات تظهر في القدمين تتمثل في آلام العضلات.

ويساهم ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم في تراكم الترسبات في الشرايين، مما قد يقلل بشكل كبير من تدفق الدم، وعادةً ما يتم تشخيص اعتلال الشرايين المحيطية من خلال الفحص بواسطة الطبيب عام.

ونقلت إكسبريس عن جمعية القلب الأمريكية القول إن أكثر أعراض مرض الشريان المحيطي في الأطراف السفلية شيوعًا هو التشنج العضلي المؤلم في الوركين أو الفخذين أو بطن الساق عند المشي أو عند صعود السلالم وعند ممارسة الرياضة.

وتابعت أنه إذا كنت تعاني من تقلصات أو وخز أو ضعف في ساقيك، فقد يكون لديك مرض الشريان المحيطي، وتحذر المنظمة من أن اعتلال الشرايين المحيطية يمكن أن يؤدي إلى العديد من المضاعفات قد تصل إلى بتر الساق أو القدم والنوبات القلبية والسكتة دماغية.

وتقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية إن أكثر من اثنين من كل خمسة أشخاص في إنجلترا يعانون من ارتفاع الكوليسترول، مما يعرضهم لخطر كبير للإصابة بأمراض القلب والشرايين المحيطية، وتوصي مؤسسة القلب البريطانية (BHF) جميع البالغين بإجراء فحص للكوليسترول في أي عمر، حتى لو كانوا يشعرون بأنهم بصحة جيدة.

وبالطبع، لن يعاني كل شخص مصاب بارتفاع الكوليسترول الضار من مرض الشرايين المحيطية، ولكن تطور الحالة دون علاج ودون الالتزام بالنظام الغذائي قد يؤدي إلى ذلك.

وتنصح هيئة الخدمات الصحية بأنه لتقليل نسبة الكوليسترول في الدم حاول تقليل الأطعمة الدهنية وخاصة الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة، مع زيادة النشاط والإقلاع عن التدخين، والالتزام بالدواء إذا وصفه لك الطبيب.

طباعة