تجاوزت الخمسين؟... هذه المكملات الغذائية لاغنى عنها

يحتاج معظم الرجال الذين تجاوزوا سن الخمسين إلى مكملات غذائية لحماية أجسادهم من مشاكل ضعف المناعة المحتملة وتعويضه بما قد ينقصه من عناصر ضرورية.

ونقل موقع "إكسبريس" نتائج عدد من الدراسات التي تفيد بأن هناك نوعين من المكملات الغذائية المهمة للرجال الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما.

وجاء المغنيسيوم على رأس هذه المكملات الغذائية، ذلك لأنه يدخل ضمن مئات العمليات الكيميائية الحيوية في جميع أجزاء الجسم، منها إنتاج الطاقة والتحكم في ضغط الدم والنمو الصحي للعظام خاصة من تزيد أعمارهم عن 50 عاما، والرجال أكثر احتياجا لهذا العنصر من النساء. بحسب وكالة "سبوتنيك".

وتعمل مكملات المغنسيوم على نقل الكالسيوم والبوتاسيوم للمساعدة على نمو خلايا العظام، حسبما كشفت إحدى الدراسات العلمية.
من جانبه، قال دكتور سيتور كونوتسو من جامعة بريستول، إنه مع تقدم العمر يصبح امتصاص المغنيسيوم أكثر صعوبة، لكن لا تظهر أي أعراض على الرجال في هذا السن حتى تنكسر بعض العظام.
ويتوفر المغنيسيوم من النظام الغذائي التقليدي في أطعمة عديدة منها الخضروات الورقية والمكسرات والأرز البني والخبز المصنوع من الحبوب الكاملة والأسماك واللحوم ومنتجات الألبان.

وتكمن الخطورة لدى من تجاوزوا سن الخمسين أن الكالسيوم يمكن أن يتسرب من العظام، ويؤدي فقدانه في تلك الحالة إلى إضعاف العظام وجعلها أكثر عرضة للكسر.

ومع تقدم الرجال في السن يزداد فقدان العظام بدلا من تراكم العظام وتكبر الثقوب الصغيرة داخل العظام، وتصبح الطبقة الخارجية الصلبة أرق مما يجعلها أكثر قابلية للهشاشة والكسر.

وبحسب دكتور إريك أورول، الطبيب الباحث في جامعة أوريغون للصحة والعلوم، فإن ثلث كسور عظام الورك تحدث عند الرجال رغم أن معظمهم يتهاونون بشأن مشكلة هشاشة العظام.

طباعة