«حط في بوقك لمونة».. مبروك عطية يوضح حكم زراعة قلب خنزير في إنسان

كشف الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة جامعة الأزهر، عن حكم عمليات زراعة ونقل أعضاء الخنزير إلى الإنسان.

وقال عطية خلال لقائة مع الإعلامي  شريف عامر ، ببرنامج "يحدث في مصر"، المذاع على فضائية " MBC مصر" مساء الاربعاء، إن  عمليات زراعة ونقل أعضاء الخنزير وغيره من الحيوانات المحرمة يدخل في باب الضرورة الجائزة شرعًا، مستدلًا بقوله تعالى:" فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ".

وأضاف "أستاذ الشريعة جامعة الأزهر" أن حياة الإنسان مقدمة على هلاكه لذا فهناك ضرورة، وهذه الضرورة تقدر بقدرها، موجها حديثه لمن يقول حرام قائلًا: “حط في بوقك لمونه جميلة وبلاش أقول كلمة تانية.. هو أنت ربنا هيدخلك الجنة لما تضيق على أمة لا إله إلا لله، في الأمراض والضرورة”.

وفي نفس السياق ، قال الدكتور شوقي علام، مفتي الديار المصرية، إنه مع التقدم العلمي والبحث، ولا نجد بدائل للعضو المأخوذ من الخنزير، أصبحت الضرورات تبيح المحظورات.

وأضاف شوقي علام، خلال  لقائه مع الإعلامي  حمدى رزق، ببرنامج "نظرة" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، اليوم الجمعة، أنه إذا تم "أكل الخنزير" فهو حرام لقوله تعالى "حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ".

وأوضح مفتي الديار المصرية، أن التنوع والاختلاف البشري من سنن الله في الكون، مشيرا إلى أن الإنسان قد ينحرف في بعض الأوقات ويحتاج إلى من يرشده، مشيرا إلى أن الرسل قد جاءت تباعا فترة بعد فترة من أجل هداية الإنسان.

 

طباعة