مشروب مذهل يخفض الكوليسترول الضار والضغط المرتفع.. ويقلل خطر السكتة الدماغية

تعد السكتة الدماغية من الأسباب الرئيسية للوفاة والإعاقة في العديد من البلدان حول العالم، وتكون غالبية الحالات ناتجة عن ضعف صحة القلب والأوعية الدموية، وفي إحدى الدراسات التي أجريت باليابان وجد الباحثون أن مشروباً مفيداً بشكل خاص في تجنب خطر السكتة الدماغية بنسبة قد تصل إلى 62 %، وهو مشروب الشاي الأخضر.

ووفق تقرير لصحيفة "إكسبريس" البريطانية فإن ربع السكتات الدماغية تصيب الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 65 عاماً، والذين يعانون بشكل عام من ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع الكوليسترول في الدم، فعندما يصل ضغط الدم إلى عتبة معينة فإنه يزيد من فرص حدوث جلطات الدم، والتي يمكن أن تمنع الدم من الوصول إلى الدماغ.

أما ارتفاع نسبة الكوليسترول فيساهم في تكوين الترسبات الدهنية في الشرايين، والتي يمكن أن تنفصل وتسد الأوعية الدموية المؤدية إلى الدماغ، لذلك فإن تجنب خطر الإصابة بالسكتة الدماغية يستلزم بشكل عام تقليل مخاطر ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول الضار.

ووجدت إحدى الدراسات التي أجريت على اليابانيين الناجين من السكتات الدماغية أن أولئك الذين كانوا يشربون الشاي الأخضر عدة مرات يومياً قلت مخاطر السكتة الدماغية لديهم بنسبة 62 في المائة.

وقال مؤلف الدراسة الدكتور هيروياسو، أستاذ الصحة العامة بجامعة أوساكا في سويتا باليابان: "هناك حاجة قوية إلى دليل علمي على نمط الحياة بين الناجين من السكتات الدماغية والنوبات القلبية بالنظر إلى شيخوخة السكان السريعة والحاجة إلى تحسين متوسط العمر المتوقع بعد هذه الأحداث القلبية الوعائية".

وأشار إلى أن هناك فارق مهم حيث أنه في الثقافة اليابانية يتم تحضير الشاي الأخضر بالماء وبدون سكر، وأشار إلى أن أفضل طريقة لتحضير المشروبات الطبيعية عدم إضافة السكريات المضافة إليه.

ومن أجل الدراسة، نظر باحثون من جامعة أوساكا في سويتا في بيانات أكثر من 46000 مشارك تتراوح أعمارهم بين 40 و 79 عامًا ، والذين شاركوا في دراسة مجموعة اليابان التعاونية. وتضمنت المجموعة الأشخاص الذين عانوا من نوبة قلبية وسكتة دماغية أو لم يصابوا بأي منهما.

وطُلب من المستجيبين ملء استبيانات حول نمط الحياة والتاريخ الطبي والنظام الغذائي بما في ذلك استهلاك الشاي والقهوة، وأشار الباحثون إلى أن تناول كميات أكبر من الشاي الأخضر يرتبط عمومًا بزيادة استهلاك الأسماك والفواكه وفول الصويا أيضاً.

وتتوافق النتائج مع الهيئات البحثية السابقة التي أثبتت أن استهلاك الشاي الأخضر يسبب انخفاضاً في ضغط الدم الانقباضي والكوليسترول الضار، وفي حين كانت نتائج الدراسة واعدة ، لم يشر الباحثون بالضبط إلى جوانب الشاي الأخضر التي ساهمت في تلك النتائج، ومع ذلك فقد قدمت هيئات صحية أخرى نظريات حول هذه المسألة.

وعلى سبيل المثال تشير دراسة أجرتها جامعة هارفارد إلى أن المواد المعززة للصحة الموجودة في الشاي الأخضر وأهمها البوليفينول ومضادات الأكسدة الأخرى، وجزيئات الكاتيكين الموجودة في الشاي الأخضر أيضاً، تساعد في منع أمراض الأوعية الدموية مثل السكتة الدماغية بناءً على آثارها المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات.

طباعة