كندا.. مرض دماغي سريع العدوى يصيب الشباب.. والاطباء حائرون

يعكف أطباء ومراكز بحث في كندا، لكشف وتقصي مرض دماغي غامض يصيب الشباب في الغالب لمدة عامين، وحتى الآن  لم تحدد الدراسات حتى الآن أسباب ظهوره.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن صحيفة "نيويورك تايمز"، فإن أعراض المرض تشمل مشاكل في الذاكرة، وتشنجات عضلية، وعدم توازن، وهلوسة، وفقدان الوزن، وألم في الأطراف. يقارن العلماء المرض بمرض "كروتزفيلد جاكوب"، المعروف أيضًا باسم مرض جنون البقر، وهو مرض بريون مع معدل وفيات بنسبة 100٪.

وقالت الصحيفة إن إحدى ضحايا المرض الجديد كانت امرأة تبلغ من العمر 30 عامًا - فقدت وزنها بشكل كبير، وعانت من الهلوسة، وبعد ذلك فقدت القدرة على الكلام والأكل بمفردها. في الوقت نفسه، سرعان ما بدأت ممرضتها - وهي طالبة شابة - تظهر عليها الأعراض أيضًا.
علم الأطباء ب 150 حالة إصابة بالمرض وثماني حالات وفاة قد تكون مرتبطة به.

طباعة