#النصف ــ الحلو.. أبرز 5 جرعات عصائر داعمة لصحة الجهاز المناعي

تشكيلة من جرعات العصير المنعشة والمخصصة لتعزيز الجهاز المناعي. من المصدر

الفواكه والخضراوات مليئة بالطاقة والمغذيات، وبالتالي يجب أن تكون جزءاً من نظامنا الغذائي اليومي، للحفاظ على صحة جيدة ومناعة قوية. وإن تناول ما يكفي من الفاكهة والخضراوات هو أفضل طريقة لضمان حصولك على جميع الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.

وتعتبر العصائر طريقة رائعة للشعور بالحيوية على الفور، حيث يتم امتصاصها في مجرى الدم بسرعة. وأعلنت مجموعة بركات عن طرح تشكيلتها من جرعات العصير المنعشة والمخصصة لتعزيز الجهاز المناعي وإزالة السموم وتصفية الذهن، لتتيح لعملائها الحصول على الجرعة اليومية اللازمة من الفيتامينات والعناصر الغذائية، وتمنحهم النشاط في ظل وتيرة الحياة المتسارعة.

مثل جرعات الزنجبيل والألوفير والكركم، والمورينجا، وفيتامين سي، والجينسنج، ضمن عبوات صغيرة مخصصة لتعزيز قوة الجهاز المناعي، والتي شهدت إقبالاً كبيراً من متبعي نمط الحياة الصحية. وتم تصميم العبوات دون أي مواد مُضافة لتقدم جرعة معززة من الفائدة، وتضمن يوماً مفعماً بالصحة والعافية والنشاط.

جرعة الزنجبيل

تحتوي جرعة الزنجبيل التي تعتبر من أشهر منتجات مجموعة بركات على مركب الجينجيرول، المعروف بخواصه الطبية العلاجية، وتزخر بالعناصر الغذائية والمركبات النشطة ذات الخواص المضادة للأكسدة والالتهاب، ما يساعد في الحد من الالتهاب، وعلاج مشكلات الجهاز الهضمي، وتعزيز وظائف المناعة.

جرعة الكركم

يتميز جذر الكركم المستخدم في الجرعة بمكوناته المضادة للأكسدة، وخواصه المضادة للالتهاب. ويحتوي المشروب على الكركومين، المركب الكيميائي الرئيس الموجود في الكركم، والمعروف بخواصّه المطهرة والمضادة للجراثيم.

جرعة فيتامين سي

تعتبر جرعة فيتامين سي من أهم العصائر المرتبطة بالصحة والعافية، حيث تزخر بمكوناتها المضادة للأكسدة والالتهاب. ويساعد فيتامين «سي» على إزالة السموم، وتعديل درجة الحموضة في الجسم، إضافة إلى دوره في تعزيز الصحة الجسدية والنفسية.

جرعة الجينسنج

تعتبر جرعة الجينسنج من أحدث الإضافات إلى مجموعة بركات من العصائر الصحية، حيث يعرف الجينسنج بخواصه المضادة للالتهاب، ودوره في تخفيض ضغط الدم، ما يجعله خياراً مناسباً لمن يعانون مشكلات الضغط، فضلاً عن دوره في تجديد الطاقة والحفاظ على الحيوية طوال اليوم.

جرعة المورينغا

يعتبر نبات المورينغا مصدراً غنياً بالفيتامينات والمعادن المعروفة بدورها في علاج مرض السكري، وتعزيز صحة القلب والأوعية الدموية. اشتهر نبات المورينغا في عام 2020 عندما لجأ الناس لاستخدام هذه الأوراق الفريدة لتعزيز مناعتهم ضد مرض «كوفيد-19».

جرعة الألوفيرا

يشتهر نبات الألوفيرا بخواصه المرطبة، حيث يحتوي على سكر الأسيمانان، الذي يسهل امتصاص العناصر المغذية وإزالة السموم من الجسم، ما يساعد على مكافحة الأضرار الناجمة عن الجذور الحرة، وتعزيز صحة الجهاز المناعي.

طباعة