"الصحة العالمية": عدد المدخنين يواصل الانخفاض

حذرت منظمة الصحة العالمية، اليوم الثلاثاء، من أن عدد المدخنين انخفض بشكل مطرد في السنوات الأخيرة، لكن الجهود للحد من التدخين يجب أن تستمر بمواجهة النشاط القوي من قطاع التبغ.

وفي عام 2020، دخّن 1.3 مليار شخص التبغ في كل أنحاء العالم، أي أقل بـ20 مليونا من العدد المسجل قبل عامين، على ما أظهر تقرير جديد أصدرته منظمة الصحة العالمية.

وتتوقع المنظمة مزيدا من الانخفاض حتى عام 2025، مع تقديرات بأن يبلغ عدد المدخنين حينها 1.27 مليار شخص.

ورغم إبداء سعادته بهذا الانخفاض، حذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس من أن "الطريق المتبقي أمامنا لا يزال طويلا، وستبذل صناعة التبغ كل ما في وسعها للدفاع عن الأرباح الهائلة التي تجنيها من بيع منتجاتها الفتاكة".

ويقتل التبغ أكثر من ثمانية ملايين مدخّن كل عام، كما يموت 1.2 مليون شخص آخر بسبب التدخين السلبي، بحسب إحصاءات منظمة الصحة العالمية. كذلك سيستمر عدد الوفيات في الازدياد على رغم انخفاض الاستهلاك "لأن التبغ يقتل ببطء".

 

 

طباعة