خبراء يكشفون ما يفعله الذباب بطعامك عند الوقوف عليه

كشف خبراء أن معظم أنواع الذباب المعروفة التي يزيد عددها عن 110000، ليس لها أسنان، لذا لا يمكنها مضغ الطعام الصلب، حيث تشبه أجزاء أفواهها القش الإسفنجي.

وبمجرد أن تهبط الذبابة على الطعام فإنها تحتاج إلى إطلاق العصارات الهضمية لتسييلها إلى حساء مهضوم مسبقا، ويمكن ابتلاعه. وباختصار، بعض الذباب يتبع نظاما غذائيا سائلا.

ومن أجل احتواء المزيد من الطعام في بطونها، يحاول بعض الذباب تقليل السوائل في ما أكلوه بالفعل. وتقوم الحشرات بتجفيف الطعام إلى فقاعات من القيء لتجفيفه قليلا. وبمجرد أن يتبخر بعض الماء، يمكنها تناول هذا الطعام الأكثر تركيزا.

وبمجرد هبوط الذباب، يستخدم المستقبلات الموجودة على الأقدام لتحديد الطعام  وفقاً لموقع “روسيا اليوم”.

وربما لاحظت ذبابة تفرك ساقيها معا، مثل عميل جائع يستعد لتناول وجبة. وهذا ما يسمى الاستمالة – فالذبابة تقوم في الأساس بتنظيف نفسها، وتنظف أيضا مستشعرات التذوق على الشعيرات الناعمة لأقدامها، للحصول على فكرة أفضل عما يوجد في الطعام الذي هبطت عليه.

عندما تلمس ذبابة شطيرتك، فمن المحتمل ألا يكون هذا هو الشيء الوحيد الذي هبطت عليه في ذلك اليوم. غالبا ما يجلس الذباب على أشياء جسيمة، مثل القمامة أو الطعام المتحلل، المليء بالميكروبات. ويمكن للجراثيم أن تنطلق في رحلة، وإذا بقيت الذبابة لفترة كافية، فقد تقفز إلى وجبتك.

وهذا أخطر بكثير من لعابها، لأن بعض الميكروبات يمكن أن تسبب أمراضا، مثل الكوليرا والتيفوئيد. ولكن، إذا لم تظل الذبابة لفترة أطول من بضع ثوان، فإن فرص انتقال الميكروبات تكون منخفضة، وربما يكون طعامك جيدا.

طباعة