التهاب القزحية أسبابه وطرق الوقاية منه

قالت الرابطة الألمانية لأطباء العيون إن التهاب القزحية هو التهاب يصيب قزحية العين، وهي الحلقة الملونة حول بؤبؤ العين.

وأوضحت الرابطة أن أسباب التهاب القزحية غير معلومة على وجه الدقة، ولكن يرجح الأطباء أنها ترجع إلى الاستعداد الوراثي، أو إصابات العين كالجروح والحروق وأمراض الروماتيزم مثل التهاب المفاصل الروماتويدي والعدوى الفيروسية في الوجه كعدوى الهربس النطاقي.

وتتمثل أعراض التهاب القزحية في احمرار العين والشعور بألم بالعين والحساسية للضوء واضطرابات الرؤية كوجود حجاب أو تكتلات أمام العين.

وشددت الرابطة على ضرورة علاج التهاب القزحية في أسرع وقت ممكن لتجنب المضاعفات الخطيرة، التي قد تترتب عليه، والتي تتمثل في الجلوكوما (المياه الزرقاء) وإعتام عدسة العين المعروف أيضا باسم الكاتاراكت (المياه البيضاء).

ويتم علاج التهاب القزحية بواسطة الكورتيزون وقطرات توسيع حدقة العين وعلاج المرض الأساسي (كأدوية الروماتيزم مثلا).

طباعة