أطعمة صديقة للقلب.. وأخرى تزيد الخطر

ينصح مختصون باللجوء إلى الأطعمة الصديقة لأهم عضلة في الجسم، وهي القلب، والتي تساعد في الحفاظ على صحته، وحمايته.

ومن أبرز خيارات الطعام، التي يمكن تناولها لتحسين صحة القلب الخضراوات الورقية الخضراء، والتي تحتوي على كميات كبيرة من العناصر المغذية، كما أنها تقلل من ضغط الدم وتصلب الشرايين.

علاوة على الدهون المتعددة والأحادية غير المشبعة (الدهون الصحية) مثل الأسماك والزيوت النباتية والأفوكادو والمكسرات والبذور، وجميعها تخفض الكوليسترول الضار وضغط الدم الانقباضي.

كما تساعد البذور، مثل بذور الشيا والكتان، من الأطعمة الغنية جداً بالألياف وأحماض أوميغا-3 الدهنية، في تخفيض الالتهابات وزيادة نسبة الكوليسترول المفيد.

وفي المقابل، ينصح المختصون بالابتعاد عن الكربوهيدرات البسيطة كالبسكويت وحبوب الإفطار الغنية بالسكر والحلوى والمشروبات الغازية؛ إذ تزيد من مخاطر الالتهابات وترفع مستوى السكر في الدم. استبدل تلك الأطعمة ببدائل غنية بالألياف للمساعدة في استعادة توازن السكر في الدم.

كما أن تقليل كميات الصوديوم، التي تتناولها خلال وجباتك يساعدك في الوقاية من النوبات القلبية والجلطات وغيرها من أمراض القلب والأوعية الدموية. فجرب إعداد الوجبات المنزلية كالحساء والأطباق الأخرى، فهذا يقلل من كميات الملح في غذائك بشكل كبير.

وحاول تخفيض ما تتناوله من الدهون المشبعة، ما يقلل من مستويات الكوليسترول الضار في الجسم، وبالتالي يقلل من خطر التعرض لأمراض القلب والأوعية الدموية. وتوجد الدهون المشبعة عادة في الدهون الحيوانية كاللحوم الحمراء والدواجن ومنتجات الألبان كاملة الدسم.

طباعة