العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ما سبب صعوبة التخلص من دهون منطقة البطن؟.. خبيرة لياقة تجيب

    التمارين تساعد في فقدان الوزن وزيادة قوة العضلات. من المصدر

    اعتبرت خبيرة اللياقة البدنية كارولينا كورسي بيريرا، أن الدهون العنيدة في منطقة البطن، والتي تسبب أزمة لكثيرين، يمكن التغلب عليها من خلال ممارسة التمارين المناسبة والنظام الغذائي السليم.

    وأضافت مديرة اللياقة لدى «فيتنس فيرست»: «يذهب كثيرون إلى النوادي أو صالات اللياقة وهم غير متأكدين مما سيفعلون فيما يخصّ أفضل التمارين أو أسلوب ممارستها أو وضع الأهداف الشخصية للياقة أو إعداد برنامج مثالي للتمرين.

    وأشارت كارولينا إلى أن من أبرز الأسئلة التي توجه إليها كمدربة لياقة هي: ما سبب صعوبة فقدان دهون البطن؟. وترى أنه «من الناحية الوراثية، فإن تكوين أجسامنا مهيأ للاحتفاظ بكمية معينة من الدهون في منطقة البطن، بحيث يمكن الحصول على الدهون اللازمة في الحالات الطارئة. ولهذا السبب فإن قدراً من الدهون العنيدة الموجودة في منطقة البطن ضرورية لحياتنا، ولكن من سوء الحظ فإن برمجة أجسادنا بهذا الشكل تسهّل تزايد الدهون في البطن، وتجعل التخلص منها صعباً. إلا أن ممارسة التمارين المناسبة والنظام الغذائي السليم يساعدان في تحقيق التغيرات المرغوبة».

    هل التمرين الصباحي أفضل للحصول على نتائج سريعة؟.. سؤال شائع آخر تجيب عنه المدربة قائلة: «لا يوجد دليل علمي على أن التمارين في الصباح تساعد على تحقيق أو ملاحظة النتائج أسرع من التمارين بعد الظهر أو في المساء. وينصح بممارسة التمارين في الوقت الذي يناسب كل شخص وجسمه، حيث يمكن ملاحظة التغيرات في الجسم مهما كان الوقت الذي تختاره للتمرين».

    وبخصوص أفضل التمارين للحصول على نتائج سريعة، أوضحت كارولينا أن «حركات الجسم الكاملة والقوية مثل السكوات ورفع الأثقال المفاجئ والبلانك وتمرين العقلة pull-ups، بالإضافة إلى التمارين الشديدة على فترات، هي المعادلة المثالية للحصول على جسم رائع، إذ إن تلك التمارين تساعد في فقدان الوزن وزيادة قوة العضلات».

     

     

    طباعة