العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    #عزيزتي_حواء.. مكالمات الفيديو تتطلب مكياجاً بمواصفات خاصة

    البودرة تداري المواضع اللامعة بالبشرة. À د.ب.أ

    أكدت خبيرة التجميل الألمانية، ريكاردا تسيل، أن مكالمات الفيديو أثناء العمل المنزلي تحتاج إلى مكياج ذي مواصفات خاصة؛ لأن الكاميرا تعمل كعدسة.

    وأوضحت أنه ينبغي تطبيق كريم أساس مناسب لنوع البشرة؛ لأن اللون الداكن جداً يجعل المرأة تبدو أكبر سناً من الحقيقة، في حين أن التباين اللوني بين الوجه والرقبة يبدو بمظهر سيئ.

    وأشارت تسيل إلى أهمية استخدام البودرة بحذر في المنطقة المحيطة بالعين والأجزاء الجانبية للوجنات بصفة خاصة؛ لأن الكاميرا ستسلط الضوء على التجاعيد المغطاة بالبودرة.

    ولفتت إلى أنه يمكن التغلب على المواضع اللامعة، التي توحي بالتعرق، من خلال وضع البودرة بكمية أكبر من المعتاد؛ لأن الكاميرا ستسلط الضوء على هذه المواضع اللامعة. ويسري هذا بصفة خاصة على منبت الشعر والجبهة والأنف والذقن.

    كما ينبغي أن يكون مكياج العيون والشفاه أكثر كثافة من المكياج النهاري المعتاد؛ لأن الكاميرا والضوء الصادر منها للإضاءة يتسببان في شحوب اللون بعض الشيء. ويُراعى أثناء ذلك الابتعاد عن المستحضرات المحتوية على جزيئات لامعة؛ إذ يكفي فقط التألق ببريق الساتان، الذي يأسر الألباب.

    من ناحية أخرى، نوهت تسيل لأهمية وضعية الكاميرا للظهور بمظهر يشع نضارة وحيوية؛ إذ ينبغي وضع الكاميرا بحيث تقوم بالتسجيل من أعلى بعض الشيء؛ إذ توفر هذه الوضعية زاوية رؤية ممتازة.

    • اللون الداكن جداً يجعل المرأة تبدو أكبر سناً، في حين أن التباين اللوني بين الوجه والرقبة يبدو بمظهر سيئ.

    طباعة