برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    انبعاث رائحة كريهة من الفم رغم العناية.. هل يعد ناقوس خطر؟

    الخبراء ينصحون باستشارة الطبيب للتحقق من السبب الحقيقي الكامن وراء انبعاث رائحة كريهة من الفم. د.ب.أ

    أشارت الرابطة الألمانية لأطباء الأنف والأذن والحنجرة إلى أن انبعاث رائحة كريهة من الفم رغم العناية الجيدة بالفم والأسنان يدق ناقوس الخطر؛ إذ إنه ينذر بالإصابة بمرض ما.

    وأوضحت الرابطة أن هذه الرائحة قد تشير إلى الإصابة بالتهاب اللثة أو التهاب الجيوب الأنفية أو التهاب اللوزتين أو التهاب البلعوم.

    وأضافت الرابطة أن انبعاث رائحة حمضية من الفم فيرجع إلى التهاب الأغشية المخاطية المبطنة للمعدة أو إلى أحد أورام المريء.

    وينذر انبعاث رائحة الفاكهة من الفم بالإصابة بداء السكري، بينما يشير انبعاث رائحة كالبول أو الأمونيا من الفم إلى مشاكل الكلى كقصور الكلى أو الفشل الكلوي.

    وعلى أي حال يجب استشارة الطبيب للتحقق من السبب الحقيقي الكامن وراء انبعاث رائحة كريهة من الفم رغم العناية الجيدة بالفم والأسنان.

    طباعة