العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    صحة.. أسباب بطء حرق الدهون في الجسم

    التغذية الصحية تنشط عملية الأيض. أرشيفية

    أفاد المركز الاتحادي للتوعية الصحية بأن بطء الأيض (التمثيل الغذائي) يعدّ أحد الأسباب الرئيسة لعدم خسارة الوزن.

    وأوضح المركز الألماني أن بطء الأيض يرجع إلى أسباب عدة، أبرزها قلة الحركة، التي تتسبب في بطء وخمول حركة الأمعاء.

    كما تعدّ الحميات الصارمة مثل حمية الليمون القاسية أحد الأسباب المؤدية إلى بطء الأيض.

    ويعدّ التوتر النفسي أيضاً أحد أبرز أسباب بطء الأيض، إذ يتسبب هرمون التوتر «الكورتيزول» في إعاقة عملية حرق الدهون.

    وتندرج قلة النوم أيضاً ضمن أسباب بطء الأيض، إذ تتسبب قلة النوم في حرمان الجسم من عمليات التجدد، التي تحدث أثناء النوم. ويمكن الاستدلال على بطء الأيض، من خلال ملاحظة بعض العلامات، مثل زيادة الوزن والتعب المستمر، واعتلال المزاج والصداع المتكرر، إلى جانب جفاف البشرة وتساقط الشعر.

    ويمكن تنشيط عملية الأيض من خلال التغذية الصحية، التي تتسم بالتنوع والتوازن، والمواظبة على ممارسة الرياضة والأنشطة الحركية، بالإضافة إلى أخذ قسط كاف من النوم، ومحاربة التوتر النفسي، من خلال ممارسة تقنيات الاسترخاء كاليوغا والتأمل.

    طباعة