العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خدمة يقدمها صالون تجميل لتخفف من التعامل المباشر في زمن «كورونا»

    بالفيديو.. شريحة تحت الأظافر تحمل كل بيانات التواصل في دبي

    صورة

    ابتكر صالون تجميل في دبي طلاء أظافر يحتوي على شريحة متناهية الصغر، تحمل بيانات التواصل الرقمي الخاصة بعملائه. ويمكن لزبائن الصالون، الواقع قرب مركز دبي التجاري، تحميل ما يرغبون فيه من معلومات على شريحة إلكترونية دقيقة، عبر تطبيق متاح على هواتف «آيفون»، أو الهواتف بنظام «أندرويد»، بعد ذلك يتم لصق الشريحة على الأظافر بالطلاء.

    ويمكن للشريحة تخزين حسابات الشخص على وسائل التواصل الاجتماعي، والمعلومات الأساسية الأخرى. ويستطيع مستخدمو الهواتف الذكية في وقت لاحق مسح الشريحة الدقيقة للحصول على بطاقة العمل الرقمية.

    خدمة مفيدة

    وقالت مديرة «لا نور بيوتي لاونج»، نور مكارم، لـ«الإمارات اليوم»، عن هذه الخدمة: «بعد انتشار فيروس كورونا، والحاجة إلى تقليل الاحتكاك المباشر مع الناس، فكرت في تقديم خدمة مفيدة في تخفيف التواصل الاجتماعي والتعامل الورقي، فكانت فكرة وضع الشريحة التي تحفظ معلومات بطاقة العمل الشخصية على الظفر، وهذه الشريحة تم تنفيذها بحجم صغير جداً، ليتم تثبيتها على الظفر بشكل غير بارز، وهذا كان التحدي الأبرز في تنفيذها، ولكنها نفذت ووضعت بشكل يشبه تثبيت الاكسسوارات على الأظافر، والتي تكون مزينة للظفر».

    خدمة آمنة

    ولفتت مكارم إلى أن التكنولوجيا الموجودة في هذه الشريحة هي نفسها التي تستخدم في الجوالات، والتي تحمل خاصية الدفع، وبالتالي تعتبر آمنة تماماً، وبدلاً من استخدام بطاقة العمل الشخصية، تم العمل على وضع المعلومات الشخصية على الشريحة، ويتم تثبيتها على الظفر بواسطة لاصق، وبعد ذلك يتم وضع اللون على الظفر، علماً بأنه حين تتم إزالة اللون عن الظفر ستدمر الشريحة بكل ما تحمله من معلومات.

    وأوضحت نور مكارم أن صالونها هو الأول في الإمارات الذي يقدم هذه الخدمة، والعملاء يتوافدون عليها لتجربة الابتكار الجديد، منذ أن قامت بنشر الفكرة على صفحة وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بنشاطها التجاري، قبل نحو شهر.

    أفكار جديدة

    وحول آراء الناس، وتفاعلهم مع هذه الفكرة وتطبيقها، أكدت مكارم أن الكثير من الفتيات أحببن الفكرة، لاسيما أنها آمنة، إذ لا يتم حفظ المعلومات، وتدمر بعد إزالتها، مشيرة إلى أن طرح الأفكار الجديدة الخاصة بتكريس مفهوم التباعد الاجتماعي ازداد بعد جائحة «كورونا»، معتبرة أن دبي تشجع دائماً على الأفكار الجديدة والمختلفة، فهي تتيح التميز كثيراً، خصوصاً في مجال التجميل والجمال، المتاح في كل مكان. وشددت مكارم على أن مجال التجميل والجمال في دبي يشهد الكثير من المنافسة، ولهذا لابد من البحث عن التميز دوماً، خصوصاً أن جميع الخدمات في دبي عالية الجودة، وبالتالي فإن التميز لا يكون بالجودة التي تعتبر أساسية، وإنما بغرابة وفرادة الخدمات.

    5 دقائق

    وحول التقنية الخاصة بتركيب الشريحة على الظفر، نوهت مكارم بأنها بسيطة جداً، ولا تستغرق الكثير من الوقت، كما أن الظفر لا يتطلب عناية من نوع خاص بعد تثبيتها، فالشريحة غير بارزة، ويتم إدخال المعلومات عليها من خلال تطبيق محدد، وكل هذه العملية لا تتطلب أكثر من خمس دقائق.

    أما محاذير تركيب هذه الشريحة، فهي غير موجودة، وأشارت مكارم إلى أنها لا تشجع تركيبها على طلاء الأظافر العادي، بل على الطلاء الجل أو الأظافر التركيب، كون الطلاء العادي سهل الزوال بعد أيام قليلة، مشيرة إلى انه يتم إضافة ثمنها إلى قيمة الخدمة، ويصل سعر الشريحة إلى 100 درهم.

    بعد «كورونا»

    توقعت نور مكارم استمرار تقديم خدمة تثبيت شريحة المعلومات الشخصية على الأظافر، حتى بعد الانتهاء من جائحة «كورونا»، لأن الناس تحب الأفكار الغريبة، مضيفة أن «الفكرة تعتبر عملية للنساء اللواتي ينسين حمل البطاقة الخاصة بهن، وكذلك كون الشريحة آمنة، ولا تحمل تأثيرات على الظفر، فهي لا يحتوي على بطارية ولا أي ذبذبات، بل تتم قراءة المعلومات من خلال وضع الهاتف بالقرب منها».

    طباعة