العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الهرمونات أم أسباب أخرى.. لماذا تنسى المرأة خلال فترة الحمل؟

    يعد النسيان من المتاعب الصحية الشائعة لدى النساء، خلال فترتي الحمل والرضاعة، بسبب التغيرات الهرمونية الطارئة على الجسم خلال هاتين المرحلتين الحرجتين.

    وقالت الرابطة الألمانية لأطباء أمراض النساء إن التغيرات الطارئة على الجسم خلال هاتين المرحلتين غالباً ما تقترن بالتوتر النفسي الاجتماعي وقلة النوم والشعور بثقل الكاهل، ما يؤدي بدوره إلى زيادة إفرازات هرمونات التوتر «الأدرينالين»، و«الكورتيزول»، ما يؤثر بالسلب على أداء المخ والذاكرة.

    ويترتب على ذلك معاناة المرأة من النسيان وضعف التركيز والتشوش الذهني فيما يعرف «بخرف الحمل والرضاعة».

    وأكدت الرابطة أن هذه الأعراض عادة ما تزول من تلقاء نفسها بعدما تجتاز المرأة هاتين المرحلتين بسلام، مشيرة إلى أن الزوج والأهل يمكن أن يلعبوا دوراً كبيراً في تخفيف حدة هذه المتاعب من خلال الدعم النفسي للمرأة.

    كما يمكن للمرأة مواجهة التوتر النفسي من خلال اللجوء إلى تقنيات الاسترخاء مثل اليوغا والتأمل، مع تنشيط الذاكرة من خلال المواظبة على ممارسة تمارين اللياقة الذهنية كحل لعز الكلمات المتقاطعة والسودوكو، بالإضافة إلى أخذ قسط كاف من النوم.

    وإذا لم تفلح هذه التدابير في مواجهة المتاعب، فينبغي حينئذ استشارة طبيب نفسي.

    طباعة