العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    #هلا_بالسفر.. جزيرة كورفو اليونانية.. تاريخ وثقافة ومنازل ناصعة البياض

    صورة

    تُعد جزيرة كورفو ثامنة الجزر اليونانية الكبيرة، وعلى الرغم من حجمها المتواضع البالغ 600 كيلومتر مربع تعد واحدة من الجزر اليونانية الأكثر تنوعاً وإثارة للاهتمام، ولا عجب في ذلك، فقد تم إعلان المدينة القديمة في تلك الجزيرة المذهلة موقعاً للتراث العالمي لـ«اليونسكو»، فضلاً عما تتمتع به الجزيرة من العديد من القصور والمتاحف والقلاع والمواقع الأثرية، وأكثر من 120 شاطئاً، وما يقرب من 100 قرية، وما يقرب من 1000 كنيسة، ونطاق جبلي كبير من الوديان والأنهار والشلالات والغابات، فضلاً عن الكهوف الرائعة.

    وتزخر جزيرة كورفو بالمنازل الناصعة البياض والكنائس البيزنطية وأطلال حصون البندقية والمعابد اليونانية. وتقع الجزيرة في قلب البحر الأدرياتيكي، وهي واحدة من جزر البحر الأيوني الرائعة، وقد كانت جزيرة كورفو اليونانية، المعروفة أيضاً باسم كركيرا، تحت سيطرة العديد من الثقافات والأمم المختلفة، ما أعطى لها تاريخاً مثقفاً ورائعاً، كما أن كورفو تاون هي أكبر مدينة في الجزيرة التي تضم أيضاً العديد من المعالم التاريخية، وقرى الصيد، والهياكل الدينية والشواطئ التي تجذب الزوار.

    ومدينة كورفو هي إحدى المدن اليونانية الواقعة شمال غرب اليونان، وتبعد عن البر اليوناني مسافةً تُقارب 18 كيلومتراً، وهي عاصمة منطقة الجزر الأيونية الإدارية، كما أن مركز كورفو ضمن المنطقة ذاتها، ويبلغ عدد سكان المدينة نحو 39.487 ألف نسمة، وذلك بحسب الإحصائية المتوافرة لعام 2001، وهي بذلك أكبر مدن جزيرة كورفو.

    ألتيما كورفو

    وسّعت مجموعة ألتيما الفندقية، وهي شركة تشغيل فاخرة للفنادق، والمساكن الخاصة ومراكز السبا في الوجهات السياحية الأكثر استقطاباً للسيّاح في أوروبا، محفظتها مع إضافة منتجع جديد يحمل اسم ألتيما كورفو، الذي فتح أبوابه في الأول من يونيو 2020.

    ويتربّع منتجع ألتيما على سفح تلّ مهيب مطلّ على البحر الأيوني، وهو عبارة عن فيلا على واجهة البحر تستكنّ في جزيرة كورفو اليونانية، المعروفة باسم الأرض الزمرّدية. يشكّل منتجع ألتيما كورفو المسكن الشاطئي الأوّل للعلامة، ويوفّر ملاذاً مثالياً للضيوف الذين ينشدون عطلةً باعثةً على الاسترخاء بين رحاب فردوس يوناني تعمّه أجواء من السكينة التامة.

    ويُعتبر منتجع ألتيما كورفو واحة ملؤها السكون على شواطئ البحر الأيوني، وهو عبارة عن فيلا خاصة متوافرة لحجوزات المجموعة الواحدة، ومثالية لأفراد العائلة أو لمجموعات من الأصدقاء. يمتدّ هذا المنتجع على مساحة 1000 متر مربّع، حيث تندمج المناظر الخارجية مع المساحات الداخلية بسلاسة لا مثيل لها، ويكشف عن إطلالات أخاذة على الخط الساحلي الوعر ومياه البحر الرقراقة.

    كما يوفّر المنتجع إطلالاتٍ بانوراميةً على الساحلين اليوناني والألباني، ويكتنف فيلا رئيسة وفيلا للضيوف مع ست غرف نوم بحمّامات داخلية، وشرفات وتراسات خاصة مشرفة على البحر. صُمِّمت الفيلا مع مراعاة أعلى معايير الراحة والعافية، حيث تحتضن كل وسائل الرفاهية التي تخطر على بالك، بدءاً من مسبحين متراميَي الأطراف يقعان على مستويات مختلفة من الترّاس مع شلّال، وصولاً إلى صالة تمارين رياضية، ومركز سبا، وحمّام وجاكوزي مع إطلالة مبهرة. علاوةً على ذلك، تضمّ الفيلا سينما منزلية.

    تمتدّ فيلا ألتيما كورفو على طابقَين لتكشف عن إطلالات متعددة على البحر، ويمكن أن ينام فيها 12 ضيفاً حيث تضمّ ست غرف نوم، بما فيها غرفتان رئيستان مع ترّاس خاص. والجدير ذكره أنّ كل غرف النوم مزوّدة بحمّامات داخلية وغرف لتبديل الملابس. كما أنّ مواد وزخارف إغريقية تزيّن الديكور الأبيض الذي تطغى عليه لوحة ألوان متوسّطية بامتياز. أمّا عشّاق اللياقة البدنية فيمكنهم دخول استوديو اللياقة البدنية المجهّز تجهيزاً كاملاً والاستفادة من خدمة مدرّب شخصي تحت الطلب. تحتضن الفيلا أيضاً حمّاماً مذهلاً للعلاجات الشاملة المدفّأة وجاكوزي.

    وعلى صعيد آخر، سيحظى الضيوف خلال إقامتهم في ألتيما كورفو بفرصة لاستكشاف القرى الآسرة على الواجهة البحرية التي تكتنزها هذه الجزيرة اليونانية القديمة، بالإضافة إلى الجزر الصغيرة الخفيّة والمناظر الطبيعية البرّية. كما أنّ الكونسيرج الخاص بالفيلا يبقى في الخدمة طوال فترة الإقامة لتنظيم رحلات خاصة إلى بعض الوجهات الأكثر تميّزاً في الجزيرة.

    • قصور ومتاحف وقلاع، وأكثر من 120 شاطئاً، و100 قرية، و1000 كنيسة، ووديان وأنهار، في 600 كيلومتر مربع!

    طباعة