العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    صحة.. توظيف الذكاء الاصطناعي لعلاج اضطرابات النوم

    خلال الاختبارات يطلب من المريض النوم لفترة تراوح بين 7 و8 ساعات. أرشيفية

    اشترك فريق بحثي من قسم علوم الحاسب بجامعة كوبنهاغن، ومركز أمراض النوم في مستشفى ريجز بالدنمارك، لتطوير معادلة خوارزمية للذكاء الاصطناعي، يمكنها تحسين سبل تشخيص وعلاج أمراض النوم. وقال ماتياس بيرسليف، عضو فريق الدراسة التي أوردتها الدورية العلمية «ديجيتال ميدسين»: إن «المعادلة الخوارزمية بالغة الدقة، وأجرينا سلسلة من الاختبارات، ووصلنا إلى درجة من الأداء تفوق نتائج أفضل الأطباء الذين يعملون في هذا المجال». وخلال اختبارات اضطرابات النوم، يطلب من المريض في العادة أن ينام لفترة تراوح بين سبع وثماني ساعات، مع إخضاعه لسلسلة من الاختبارات، لقياس سلوكاته ومؤشراته الحيوية أثناء النوم. ويقسم الأطباء فترات النوم إلى مقاطع زمنية، كل منها بطول 30 ثانية، ويتم تصنيفها حسب مراحل النوم المختلفة التي يمر بها المريض، بما بين الإغفاءة أو النوم الخفيف، أو التعمق في النوم، وغير ذلك. ويؤكد فريق الدراسة أن تحليل نتائج الاختبارات التي تتطلب وقتاً طويلاً، يمكن تنفيذه خلال ثوان معدودة بوساطة المنظومة الجديدة. ونقل الموقع الإلكتروني «ساينس ديلي» عن رئيس مركز أمراض النوم، الباحث بول جينو، قوله إن «المشروع سمح لنا بإثبات أن جميع القياسات يمكن تنفيذها بشكل آمن تماماً بوساطة الذكاء الاصطناعي»، مضيفاً أن تطويع الذكاء الاصطناعي في هذا المجال يساعد على «توفير ساعات طويلة من العمل».

     

     

    طباعة