خبيرة ألمانية: التجديف مفيد للجسم والروح أيضاً

التجديف يساعد على الشعور بالبهجة. أرشيفية

قالت المُحاضرة بالجامعة الألمانية للوقاية والإدارة الصحية بمدينة ساربروكن، زابينا كيند، إن «التجديف يعد رياضة مثالية خلال فصل الصيف، إذ يتمتع بفوائد جمّة للجسد والنفس على حد سواء».

وأوضحت أن التجديف يعد تدريباً شاملاً للجسم، إذ يعمل على تدريب الأذرع والأكتاف وعضلات الجذع والساقين، كما يسهم في زيادة قوة التحمل، وتنمية حاسة التوازن العضلي العصبي.

من ناحية أخرى، يعد التجديف سلاحاً فعالاً لمحاربة التوتر النفسي، إذ يساعد على الشعور بالبهجة والانتعاش، بفضل ممارسته في المسطحات المائية كالأنهار والبحيرات. ويتعين على المبتدئين اختيار المسافات المناسبة لمستواهم من حيث القوة العضلية وقوة التحمل، مع مراعاة ظروف وأحوال التيار أيضاً.

طباعة