بـ«الموت الرحيم».. ذكر الزرافة الأكبر عمراً في أوروبا يستريح من آلامه

أعلنت حديقة حيوان فيينا، اليوم السبت، تنفيذ الموت الرحيم في ذكر زرافة الأكبر عمراً في أوروبا، ويدعى كيمبار، بعدما عانى من آلام حادة في المفاصل لم تعد العقاقير قادرة على تسكينها.

وقالت المتحدثة باسم حديقة الحيوان يوهانا بوكوفسكي: «نادراً ما يعيش حيوان الزرافة خصوصاً الذكور منه أكثر من 20 عاماً. وبالتالي كان جلياً لنا جميعاً أن يوم الوداع قد يأتي في أي وقت. وبلا شك نحن في غاية الحزن».

وكان كيمبار يبلغ من العمر 28 تقريباً عند الوفاة.

ولد كيمبار في 1993 في حديقة حيوان بهولندا، ولكن جاء إلى حديقة حيوان فيينا عندما كان يبلغ عامين من العمر في إطار برنامج تكاثر.

طباعة