وصفة سهلة للاسترخاء وتقوية المناعة أيضاً

ذكرت الرابطة الألمانية للشركات المنتجة لمستحضرات العناية بالجسم والمنظفات أن حمام القدم الدافئ لا يساعد على الشعور بالاسترخاء فحسب، بل يعمل على تقوية المناعة أيضاً.

وهنا ثلاث طرق للاستفادة منه:

- حمام دافئ:

للشعور بالاسترخاء يمكن وضع الأقدام لمدة 10 إلى 20 دقيقة في ماء دافئ تتراوح درجة حرارته بين 36 و38 مئوية. ومن خلال إضافة زيت اللافندر يمكن زيادة تأثير التدفئة من ناحية والتخلص من التوتر النفسي من ناحية أخرى. كما يمكن تنشيط الدورة الدموية من خلال إضافة الزعتر أو الروزماري أو ملح البحر.

- تبادلية:

تعمل الحمامات التبادلية على تقوية المناعة. ولهذا الغرض يحتاج المرء إلى دلوين، أحدهما به ماء دافئ تتراوح درجة حرارته بين 36 و38 مئوية والآخر به ماء بارد، على أن توضع الأقدام في دلو الماء الدافئ لخمس دقائق تقريباً، ثم وضعها في دلو الماء البارد لمدة تتراوح بين 10 و15 ثانية.

ويراعى تكرار هذا الحمام مرات عدة، ثم تجفيف الأقدام جيداً وتدفئتها من خلال ارتداء الجوارب.

- متصاعد:

يعمل الحمام المتصاعد على تنشيط الدورة الدموية والشعور بالاسترخاء. ولهذا الغرض توضع الأقدام في ماء دافئ مع زيادة درجة حرارته بشكل تصاعدي من 20 إلى 34 إلى 40 مئوية على مدار نحو ربع ساعة.

وأشارت الرابطة إلى أن حمام القدم الدافئ لا يعد مناسباً للأشخاص المصابين بتخثر الدم في الأوردة، وكذلك مرضى القلب.

طباعة