لقاح أكسفورد يأخذ الضوء الأخضر في بريطانيا

اللقاح طورته شركة استرازينيكا بالتعاون مع جامعة أكسفورد. أ.ف.ب

أعطت وكالة الأدوية البريطانية الضوء الأخضر للقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد طورته شركة استرازينيكا، بالتعاون مع جامعة أكسفورد، تنوي من خلاله السلطات تسريع حملة التلقيح التي باشرتها مطلع ديسمبر الجاري.

وقال ناطق باسم وزارة الصحة: «وافقت الحكومة (الأربعاء) على توصية وكالة تنظيم الأدوية والمنتجات الصحية السماح باستخدام لقاح جامعة أكسفورد/أسترازينيكا ضد فيروس كورونا المستجد».

وقالت الحكومة في بيان: «ستبدأ هيئة الخدمات الصحية الوطنية الآن في وضع استعداداتها المكثفة فى مرحلة التنفيذ لطرح لقاح جامعة أكسفورد وشركة أسترازينيكا».

يشار إلى أن اللقاح هو الثاني الذي تتم الموافقة عليه للاستخدام في بريطانيا.

وكان لقاح من إنتاج شركتي فايزر وبيونتك هو أول لقاح يحصل على الضوء الأخضر في بريطانيا من جانب وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية البريطانية في الثاني من ديسمبر الجاري، وبدأ استخدامه للأشخاص الأكثر عرضة للخطر وكبار السن في الأسبوع التالي.

ويضيف البيان: «مع اعتماد لقاحين الآن، سنتمكن من تطعيم عدد أكبر من الأشخاص الأكثر عرضة للخطر، وحمايتهم من المرض، وتقليل الوفيات وتكدس المستشفيات».

طباعة