2020 يسجل أعلى معدل لدرجات الحرارة في «أنتركتيكا»

شبه جزيرة أنتركتيكا تقع في أقصى شمال القارة القطبية الجنوبية. أرشيفية

خلصت دراسة، أجرتها جامعة سانتياغو في تشيلي، أول من أمس، إلى أن عام 2020 سجل أعلى معدل لدرجات الحرارة في شبه جزيرة أنتركتيكا منذ ثلاثة عقود.

فبين شهري يناير وأغسطس، وصلت الحرارة إلى ما بين درجتين وثلاث درجات مئوية في شبه الجزيرة الواقعة بأقصى شمال البر الرئيس لأنتركتيكا، وفقاً للباحثين في قاعدة فري التابعة لسلاح الجو التشيلي بجزيرة الملك جورج.

وقال عالم المناخ، راوول كورديرو، في بيان صادر عن معهد أنتركتيكا التشيلي، إن درجات الحرارة هذه «أعلى بدرجتين مئويتين من المستويات المعتادة».

وأضاف: «في أقصى الطرف الشمالي لشبه جزيرة أنتركتيكا، تجاوز متوسط درجات الحرارة القصوى حتى الآن هذا العام مستوى صفر درجة مئوية. وهذا وضع غير مسبوق منذ 31 عاماً».

ووصف الوضع بأنه «مقلق»، إذ إن الارتفاع السريع في درجة حرارة المحيطات الذي شهدته المنطقة في نهاية القرن الـ20، يبدو أنه يتكرر حالياً. ومع ذلك، فإن درجات الحرارة المرتفعة في فصل الشتاء في نصف الكرة الجنوبي تتعارض مع تلك المسجلة بين أغسطس وسبتمبر، والتي بلغت 16.8 درجة مئوية دون الصفر، وهو أدنى مستوى منذ عام 1970.

وتقع شبه جزيرة أنتركتيكا في أقصى شمال القارة القطبية الجنوبية، حيث توجد قواعد علمية وعسكرية من دول عدة، بينها الأرجنتين وتشيلي وبريطانيا.

 

طباعة