الخبراء قلقون من تسجيل نتائج سلبية كاذبة كثيرة

مطارات عالمية تجري اختبارات «كورونا» خلال 30 دقيقة

يأمل المعنيون في قطاع الطيران أن تقنع هذه الخطوة العملاء بالإقبال على حجز الطائرات لرحلاتهم. À أرشيفية

تعمل مطارات أوروبية عدة على توفير اختبار للإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) تظهر نتائجه خلال 30 دقيقة. ويأمل المعنيون في قطاع الطيران أن تقنع هذه الخطوة العملاء بالإقبال على حجز الطائرات لرحلاتهم.

وحسب تقرير لـ«مرصد المستقبل» التابع لـ«مؤسسة دبي للمستقبل» كان مطار روما الدولي أول من أدخل الفحص السريع قبل الرحلة في وقت سابق من سبتمبر الجاري، واختبر مطار هيثرو - وهو أكثر المطارات ازدحاماً في أوروبا - حلولاً مماثلة، وقال ألكسندر دي جونياك المدير العام لاتحاد النقل الجوي الدولي خلال مؤتمر صحافي أخيراً «نحتاج إلى تطبيق هذا النظام بسرعة، وإلا فإن قطاع الطيران لن يستمر بالعمل».

وانخفض عدد الرحلات الدولية خلال الجائحة، إذ فرضت الحكومات في جميع أنحاء العالم قيوداً شديدة على حركة الناس للحد من معدلات الإصابة.

وتأمل بعض شركات الطيران بأن يسمح إجراء الفحص للمسافرين قبل الرحلة بتخطي الحجر الصحي بعد السفر، إذ تطمح شركة يونايتد إيرلاينز، مثلاً بأن يُعفى المسافرون من فترة الحجر الصحي لمدة 14 يوماً بعد سفرهم من هاواي وإليها.


اختبار المستضد السريع

ويستطيع اختبار الكشف عن المستضد السريع عن بروتين معين يوجد على سطح الفيروس، وهو مختلف عن اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل التي تستغرق وقتاً أطول. ويشمل الاختبار إجراء مسحة للأنف والبلعوم، وتصدر النتائج خلال 30 دقيقة فقط، ويمتاز هذه الاختبار برخص ثمنه أيضاً.

وسيفحص المسافرون قبل 72 ساعة من موعد رحلاتهم، وسيرسل كل شخص مصاب إلى منزله ليخضع للحجر الصحي، لكن الخبراء قلقون من أن انخفاض حساسية هذه الاختبارات مقارنة باختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل قد تسجّل نتائج سلبية كاذبة كثيرة.

 

طباعة