يرينها سامة ونرجسية وغير مفيدة

10 نجمات لا يعترفن بوسائل التواصل الاجتماعي

غيرت وسائل التواصل الاجتماعي الطريقة التي يتفاعل بها المشاهير مع العالم، ما جعلهم يتمتعون بحضور دائم ومتواصل في حياة المعجبين، ومع ذلك اتخذ العديد من المشاهير قرارات واعية ورصينة بالابتعاد كلياً عن وسائل التواصل الاجتماعي وعدم التفكير فيها بالمرة.

ويبدو هنا أن بعض النجوم قد أدركوا أنهم لم يكونوا مناسبين لهذه المنصات بعد تجربتها، فعلى سبيل المثال وجدت سيرشا رونان أن موقع «تويتر» مرهق ومزعج ويتطلب الكثير من الجهد، أما إيما ستون فوجدت «إنستغرام» خالياً من المغزى وغير إيجابي بالمرة، أما كايت بلانشت فلاتزال متمسكة بانتقاداتها لوسائل التواصل الاجتماعي، التي تجدها سامّة والمكان الأمثل لتكريس النرجسية.

وهنا قائمة بأبرز 10 نجمات عالميات لا يعترفن بوسائل التواصل وليس لهن أي حسابات شخصية عليها:

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.
 

 

طباعة