حرقان العين.. متى يتطلب استشارة الطبيب

الأسباب الخطيرة لحرقان العين تتمثل في عدوى بكتيرية أو فيروسية. د.ب.أ

ذكرت الرابطة الألمانية لأطباء العيون أن حرقان العين له أسباب عدة، منها ما هو بسيط، ومنها ما هو خطير.

وأوضحت الرابطة أن الأسباب البسيطة لحرقان العين، تتمثل في دخول مادة في العين، مثل: الشامبو أثناء الاستحمام، أو الماء المحتوي على الكلور أثناء الاستحمام في حمام السباحة، أو إجهاد العين الناجم عن العمل لساعات طويلة أمام شاشة الحاسوب، أو ارتداء العدسات اللاصقة.

أما الأسباب الخطيرة، فتتمثل في عدوى بكتيرية أو فيروسية، وذلك إذا كان الحرقان مصحوباً بإفرازات صفراء اللون. وقد يرجع الحرقان إلى تعاطي أدوية تتسبب في تراجع إفراز السائل الدمعي، ومن ثم جفاف العين والشعور بحرقان بها، مثل الأدوية الخافضة لضغط الدم المرتفع والمسكنات.

كما قد يشير حرقان العين إلى الإصابة بالتهاب ملتحمة العين، أو التهاب القرنية.

وبالإضافة إلى ذلك، قد يرجع الحرقان إلى الإصابة بأمراض أخرى، مثل: الروماتيزم والسكري وأمراض الغدة الدرقية؛ إذ تتسبب هذه الأمراض في اضطراب ترطيب العين.

وإذا لم يتلاشَ الحرقان بعد مرور أيام عدة، أو إذا كان شديداً للغاية، فينبغي حينئذ استشارة الطبيب، لتحديد السبب الحقيقي الكامن وراء الحرقان، وعلاجه في الوقت المناسب.

 

طباعة