لا تخزّن الأدوية في الحمّام.. لهذا السبب

حذّرت الرابطة الألمانية للشركات المنتجة للعقاقير الطبية من تخزين الأدوية في الحمام؛ نظراً لأن رطوبة الهواء العالية قد تؤثر بالسلب على مفعول الأدوية، حتى مع الاحتفاظ بالدواء داخل عبوته.

وأضافت الرابطة أن درجات الحرارة العالية تؤثر بالسلب على مفعول الأدوية أيضاً، مشيرة إلى أنه يمكن الاستدلال على سوء التخزين من خلال ملاحظة بعض التغيرات الطارئة على الأدوية كتغير لون الأقراص أو وجود شقوق بها أو انبعاث رائحة منها أو وجود عكارة أو تكتلات بأدوية الشراب أو تغير لون المراهم والجل أو تحول قوامها إلى سائل أو انبعاث رائحة منها. ولا ينصح بتناول الأدوية عند ملاحظة هذه التغيرات.

وينبغي تخزين الأدوية في درجة حرارة تتراوح بين 15 و25 مئوية، علماً بأنه لا ينبغي الاحتفاظ بها في الثلاجة إلا إذا كانت النشرة الدوائية تنص على ذلك.
 

 

طباعة