شركة بريطانية تختبر علاجاً محتملاً لـ«كورونا»

قالت شركة أسترازينيكا، اليوم الثلاثاء، إنها بدأت في اختبار علاج يستند إلى الأجسام المضادة للوقاية من مرض كوفيد-19 وعلاجه، وإن أوائل المشاركين في التجارب تناولوا جرعات منه.

وأضافت الشركة البريطانية أن المرحلة الأولى من التجارب ستركز على تقييم ما إذا كان عقار (إيه.زد.دي 7442)، الذي يضم نوعين من الأجسام المضادة أحادية النسيلة، آمناً ويتحمله الجسم بين ما يصل إلى 48 مشاركاً من الأصحاء تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عاماً.

فإذا ما أظهرت التجارب الأولى التي ستجري في بريطانيا نتائج إيجابية، ستشرع أسترا زينيكا في مرحلة أوسع لاختبار العقار كعلاج وقائي من المرض، وكدواء للمرضى الذين أصيبوا به.

وكانت الشركة المدرجة في بورصة لندن قد تلقت في يونيو الماضي 23.7 مليون دولار تمويلاً من وكالات تابعة للحكومة الأميركية لتطوير علاجات لمرض كوفيد-19 تقوم على المضادات الحيوية.

وتعكف أيضاً شركتا ريجينيرون وإيلي ليلي بالولايات المتحدة على تطوير علاجات للمرض تعتمد على الأجسام المضادة.
 

طباعة