أطعمة تحافظ على صحة الفم.. وتقلل زيارة طبيب الأسنان

صورة

زيارة طبيب الأسنان ليست مفضلة بالنسبة لكثيرين.. ولتقليل هذه الزيارات يمكن التركيز على بعض الأطعمة التي تعمل على تقوية الأسنان.

لذا يجب التركيز على الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات والسكريات، والغنية بالألياف، والتي تحتوي على المغذيات المهمة للأسنان، مثل الكالسيوم والفوسفور والمغنيسيوم.

ويجب تجنب الأطعمة السكرية والمعالجة والحمضية والغنية بالكربوهيدرات دون أي قيمة غذائية ملحوظة. وهنا نظرة على بعض الأطعمة التي تعزز بفاعلية صحة الفم.

حبيبات الكاكاو:

الشوكولاتة بالتأكيد من الأطعمة المريحة، ولكن دون محتوى السكر المضاف قطعاً، يمكن أن تساعد في منع التسوس بالحفاظ على بكتيريا فموية معينة، ووقف الترسبات من التكون على الأسنان.

الأسماك الدهنية:

عنصر مهم في كثير من أنماط الأنظمة الغذائية الصحية، إذ إنها غنية بفيتامين «د». وهذا المغذي ضروري لكل جهاز بالجسم تقريباً، ولكن هناك فائدة غير معروفة كثيراً، وهي قدرته على خفض خطر تسوس الأسنان، حسبما جاء على موقع «هيلث لاين».

ويعمل فيتامين «د» مع فيتامين «أ» و«ك تو» على توصيل الكالسيوم للأسنان، وتعزيز الميناء من الداخل للخارج. ويمكن أن يؤدي النقص في أي من تلك المغذيات إلى إضعاف الميناء.

الأسماك الدهنية غنية أيضاً بـ«أميغا 3» التي تدعم صحة اللثة، وقد تساعد على الوقاية والتقليل من أعراض التهاب دواعم السّنّ (أمراض اللثة) التي تؤثر تقريباً على نحو نصف البالغين في الولايات المتحدة.

وبالتالي إذا كنت تنزف في كل مرة تغسل فيها أسنانك أو تستخدم الخيط الطبي، فعليك بالتفكير في زيادة ما تتناوله من «أوميغا-3» لخفض الالتهاب والنزيف.

وتعد التونة والماكريل والسلمون بعض الأسماك الغنية بفيتامين «د» و«أميغا -3».

طباعة