أعراض الإجهاد الحراري تتطلب تدابير فورية

الصداع الشديد والدوار من أبرز أعراض الإجهاد الحراري. د.ب.أ

أوردت مجلة «الصيدليات الحديثة» أن التعرّض لأشعة الشمس الشديدة خلال فصل الصيف يؤدي إلى الإصابة بالإجهاد الحراري، الذي تتمثل أعراضه في الصداع الشديد والدوار والغثيان والتشوش الذهني، وارتفاع درجة حرارة الجسم بعض الشيء.

وأضافت المجلة المعنية بالصحة أنه ينبغي أخذ هذه الأعراض على محمل الجد واتخاذ بعض التدابير السريعة لتخفيف هذه الأعراض كالراحة في الظل، وشرب الكثير من الماء.

وفي حال عدم اتخاذ هذه التدابير فقد يتفاقم الإجهاد ويتحول إلى ضربة حرارية، والتي تتمثل أعراضها في صعوبة الحركة والكلام وارتفاع درجة حرارة الجسم بشدة، في بعض الأحيان لأكثر من 40 درجة.

كما قد يصل الأمر إلى حد حدوث نوبات صرعية وفقدان الوعي، وفشل الأعضاء الداخلية.

وتستلزم الإصابة بضربة حرارية تبريد الجسم سريعاً، والذهاب إلى المستشفى على وجه السرعة لتلقي الإسعافات الطبية اللازمة في الوقت المناسب.

طباعة