متلازمة النفق الرسغي تهدّد موظفي العمل المكتبي

المتلازمة تحدث بسبب تضيّق العصب في معصم اليد. د.ب.أ

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأعصاب إن موظفي العمل المكتبي أكثر عُرضة للإصابة بما يعرف بمتلازمة النفق الرسغي، التي تحدث بسبب تضيق العصب في معصم اليد.

وأوضحت الرابطة أن أعراض المتلازمة تتمثل في الشعور بوخز أو خدر في الأصابع، خصوصاً الإبهام والسبابة والوسطى، وغالباً ما تظهر الآلام ليلاً. وفي وقت لاحق يمكن أن يمتد الألم ليشمل الساعد، وصولاً إلى منطقة الكتف ومؤخرة العنق.

ويساعد التشخيص المبكر لمتلازمة النفق الرسغي على منع تعرّض العصب لمزيد من الضرر، بينما يمكن تخفيف الضغط على العصب من خلال تركيب جبيرة أو من خلال العلاج بالكورتيزون لمدة قصيرة.

وإذا كانت المتلازمة في مرحلة متقدمة، فسيتعيّن على المريض حينئذ إجراء جراحة لتجنب حدوث قصور في حركة اليد أو ضمور عضلي.

ولتجنب هذه المتاعب ينبغي أخذ فترات راحة منتظمة، وتجنب التحميل الخاطئ المستديم، مع مراعاة استخدام لوحة مفاتيح وفأرة تتمتعان بتصميم مريح.

طباعة