#النصف_الحلو.. الألوفيرا من «هيمالايا».. عناية للصيف

صورة

يعد الصبار أو الألوفيرا من النباتات المشهورة جداً في عالم العناية بالبشرة والشعر، وذلك لما له من فوائد متعددة يحتاجها الجسم. وتقدم «هيمالايا» أعشاب مجموعتها من مستحضرات العناية المعززة بالصبار للوجه والجسم ولجميع أنواع البشرة.

ولـ«جل الصبار» قوام خفيف يمتصه الجلد بسرعة ويصل إلى أعمق الطبقات، ولذلك يعد من أنسب المستحضرات التي تعالج البشرة الجافة وتساعد على زيادة ترطيبها. يعمل الصبار على تهدئة البشرة وتخفيف الحكة الناتجة عن الالتهابات وحروق الشمس، وبالتالي هو من أفضل المكونات المناسبة للبشرة الحساسة. يحسن من مرونة الجلد ويصلح من خلاياه، ما يقلل من ظهور علامات الشيخوخة أو الخطوط الرفيعة غير المرغوب بها. كما يناسب الصبار البشرة الدهنية، حيث يضيق من المسامات ويقلل من إفراز الزيوت التي تعد من أهم أسباب ظهور حب الشباب والبثور.

 

طباعة