قطع تتغنّى بأصول التراث والتقاليد

«سواروفسكي» تكشف عن مجموعتها لعيد الفطر

تقدّم علامة «لورو بيانا» مجموعة مصغرة «كبسولية» حصرية ومستوحاة من منطقة الشرق الأوسط وإرثها الساحر، مقدمة مجموعة كلاسيكية بقطع متنوعة تناسب مختلف الأذواق لا يحدّها زمن، باعتماد على الخامات المريحة، والألوان الصيفية الفرحة، والكثير من الخطوط الواضحة والقصات النظيفة العملية، التي تجمع بين البساطة والهدوء والأناقة. وتعتبر هذه المجموعة حصرية لمدينة دبي تحديداً، وللمنطقة، وهو ما تقوم به العلامة التجارية لأول مرة في تاريخها، حيث تم ابتكار هذه المجموعة بشكل حصري، وسيتم عرضها في بوتيكها الخاص في دبي مول بعد افتتاحه، وسيتم إطلاق المجموعة، في تكريم خاص من المصمم لمنطقة الشرق الأوسط وتأثيرها الملهم.

تمتاز المجموعة بشكلٍ خاص بخفة أقمشتها الفاخرة ذات الملمس الغني والخيوط الناعمة التي تمنح القصات انسيابية واضحة، وتتضافر خيوط الحرير مع الكتّان والقطن لتكوّن أنسجةً تحتضن الجسد بشكل مريح وفخم لما تتميز به من ملمس فاخر ورقيق، كما تنسدل الفساتين بطول «ميدي» أسفل الركبة على الجسد بشكل عفوي وانسيابي، مسترسلة تارة، ومحددةً على الخصر بأحزمةٍ أنيقة تارةً أخرى.

أما السترات فتأتي من دون أزرار وبقصاتٍ هندسية مريحة ونراها منسّقةً مع السراويل الانسيابية، والنتيجة بدلات عمليّة وراقية في آنٍ معاً. توفّر هذه المجموعة خيارات في منتهى الخفة والراحة لإطلالةٍ أنيقة من النهار إلى المساء، كما يمكن المزج بين القمصان الحريرية التي توفرها المجموعة والسراويل القطنية الخاصة بالأطقم، في قدرة مرنة على المزاوجة وحرية الاختيار.

تطغى على المجموعة لوحة ألوانٍ حيوية ورسومات هندسية تتعانق خطوطها معاً لتشكل طبعات مستوحاة من بلاط «زيليغ» الشهير الذي تعود تسميته إلى كلمة «زليخة» العربية، والتي تعني «الحجر الصغير المصقول». واليوم، يحظى هذا النوع من البلاط الذي لطالما شكّل جزءاً مهماً من العمارة المغربية بشعبيةٍ كبيرةٍ في التصاميم المعاصرة، ويتم تصنيعه باستخدام قطع صغيرة من الموزاييك المعشّق بالرسوم، حيث يتم تجميعها معاً بأشكالٍ هندسية ملونة بألوان الصحراء الدافئة. ولموسم الصيف، تطلّعت «لورو بيانا» إلى هذا الفن العتيق وتلك الحرفة الإبداعية لابتكار قطعٍ ذات جذور واضحة لا يمكن إنكارها، بينما تنسكب مجموعة الألوان السعيدة والطبعات الحيوية بكل سلاسةٍ على الفساتين بطول ميدي المحددة بحزام عريض على الخصر والتنانير الملتفّة حول الجسم وقمصان «التونيك»، وجميعها مصممة من حرير التويل الفاخر. ستتوافر مجموعة الكابسول الحصرية هذه في متجر دبي مول فقط بمناسبة شهر رمضان المبارك، وتعتبر هذه المرة الأولى التي تحتفي بها «لورو بيانا» بهذه المناسبة عبر تصاميم خاصة ومصممة بشكل حصري، وهي خطوة تقرّب العلامة أكثر من جمهورها في الشرق الأوسط ومن ثقافة ومجتمع هذه المنطقة.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.


- تمتاز المجموعة بخفة أقمشتها الفاخرة ذات الملمس الغني والخيوط الناعمة.

nali@ey.ae

طباعة