صح- خطأ.. الموزعلى السحور يسبب العطش

صورة

كثيرة هي العادات الغذائية والحياتية الخاطئة التي يمارسها الناس خلال شهر رمضان الكريم، بسبب المعلومات غير الصحيحة التي تم تكريسها وتناقلها في ما بينهم. هذه الممارسات الخاطئة قد تفاقم من الصعوبات التي يواجهونها خلال ساعات الصوم، وتزيد من فرص حصول إرباك في الجهاز الهضمي أو الصداع أو حتى زيادة الوزن. تصحيح هذه المعلومات سيغيّر من النظام الغذائي، وكل ما يترتب عليه من ضرر.


الخطأ

يعتقد البعض أن تناول الموز على وجبة السحور قد يسبب لهم العطش، فيمتنعون عن تناول هذه الفاكهة خوفاً من الإصابة بالعطش خلال ساعات الصيام. ويأتي هذا المعتقد الخاطئ بسبب غنى هذه الفاكهة بالسكر والنشويات، اذ يرون أنه يؤدي الى العطش.

الصواب

أكدت أخصائية الصحة والتغذية لمى النائلي أن تناول الموز على وجبة السحور لا يمكن أن يسبب العطش، مشيرة الى أن الموز يحارب العطش فهو غني بالبوتاسيوم والألياف، وهو من أنواع الفواكه التي تحمل الكثير من الفوائد. ولفتت النائلي الى أهمية تناول الموز قبل أن تكون هناك نقاط سوداء على القشر، اذ يجب ان تكون الموزة معتدلة الاستواء، حيث يكون لون القشر أصفر، موضحة أنه يفضل الابتعاد عن تناول الموز في حال كان قشره يميل الى السواد أو حتى الى اللون الأخضر، لأنها تكون في هذه الحالة غير صحية، فالموز بالقشر الأخضر غير صحي للجهاز الهضمي. وأشارت الى أن الموز يعتبر من أنواع الفاكهة الغنية بالفيتامينات والمعادن التي تقوي الجسم، وينصح بتناولها على وجبة السحور.

 

 

 

طباعة