أطباء جلدية يحذرون من الإصابة بالإكزيما.. المبالغة في غسل اليدين مضرة

حذر أطباء جلدية في ألمانيا من الآثار الجانبية المترتبة على الغسل المتكرر لليدين في ظل جائحة كورونا، موضحين أن هذا قد يؤدي إلى الإصابة بالإكزيما.

وقال طبيب الأمراض الجلدية كريستوف زكودليك في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «الصابون يُضعف حاجز الجلد».

وأوصى زكودليك، رئيس الأطباء في معهد «آي ديرم» بجامعة أوسنابروك الألمانية، بالتوجه إلى طبيب أخصائي في حال ظهور مشكلات جلدية جراء الاستخدام المتكرر للمنظفات.

وبحسب بيانات معهد «روبرت كوخ» الألماني لمكافحة الأمراض المعدية وغير المعدية، يعد تطهير الأيدي بالمستحضرات الكحولية «الوسيلة المفضلة» في القطاع الصحي والتمريض. ويمكن أيضاً الاعتماد على غسل اليدين بعناية لإبطال مفعول فيروس كورونا المستجد.

طباعة