وفاة شاب إيراني بكورونا بعدما منحه رجل «علاجاً معجزة»

لقي مصاب بفيروس كورونا في إيران حتفه؛ بعدما منحه رجل دين ما وصفه بأنه «علاج معجزة» لعلاجه من الفيروس.
وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) أن رجل الدين دخل بطريقة غير مشروعة إلى مستشفى بهشتي بمدينة أنزلي الساحلية مطلع الأسبوع الجاري، وزار المريض في وحدة العناية المركزة.

وتردد أن رجل الدين أخبر المريض الشاب نسبياً بأن الأطباء لم يعودوا قادرين على مساعدته وأن لديه «علاجاً معجزة» قادراً على علاجه. وبموافقة المريض، أزال الرجل قناع الحماية عن المريض، وفرك وجهه بسائل معطر.

وتوفي المريض بعد ذلك بثلاثة أيام. وأصدر الادعاء في أنزلي مذكرة لتوقيف الرجل.

وحتى الآن، سجلت إيران أكثر من 23 ألف حالة إصابة بالفيروس وأكثر من 1800 وفاة.

طهران - د.ب.أ

طباعة