قصور القلب.. الأسباب والأعراض والعلاج

أفادت مؤسسة القلب الألمانية بأن قصور القلب له أسباب عدة؛ مثل عيب خلقي بالقلب، وأمراض القلب التاجية، والتهاب عضلة القلب، والإصابة بأزمة قلبية شديدة، وتكرار الإصابة بالأزمات القلبية.

ومن الأسباب الأخرى عدم علاج ارتفاع ضغط الدم المزمن بشكل سليم وشرب الخمر وتعاطي المخدرات، وتناول بعض الأدوية كتلك التي تعالج الأورام الخبيثة.

وتؤدي هذه الأسباب إلى تدمير الكثير من أنسجة عضلة القلب، ما يمنع القلب من القيام بأداء وظيفته المتمثلة في ضخ الدم في الجسم بشكل سليم.

وتتمثل أعراض قصور القلب في ضيق التنفس، وآلام شديدة بالصدر، وعدم انتظام ضربات القلب، واحتباس السوائل بالسيقان، وتراجع القدرة على بذل المجهود مع سرعة الشعور بالتعب.

وأشارت مؤسسة القلب الألمانية إلى أن قصور القلب هو مرض لا يمكن الشفاء منه، ولكن يمكن علاجه وإبطاء مساره في حال تشخيصه مبكراً، وذلك من خلال الأدوية، التي تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع والأدوية المدرة للبول، وكذلك الأدوية التي تعمل على انتظام ضربات القلب.

طباعة