طريقة مثالية للاحتفاء غير المبهرج في فبراير

    «فالنتاين» وردي.. لون يعكس حب الأصدقاء والتقدير

    لعالم الموضة والجمال قدرة على التغيّر السريع، الأمر الذي تحركه خيوط هذه الصناعة العالمية من جهة، والصيحات التي تنتشر كالحُمى على منصّات التواصل الاجتماعي، وقوة تأثير الشباب في تغيير كل ذلك بحسب ما يراه مناسباً من جهة أخرى، ومن كل هذه الفوضى الممتعة، تقدم هذه الصفحة نظرة نقدية وانتقائية سريعة، لما يمكن أن يتناسب والمرأة الخليجية خصوصاً والعربية عموماً.


    إعداد: ندى الزرعوني

    nali@ey.ae


    لا يمكن أن يمر شهر فبراير دون أن تنتشر في الأسواق الألوان التي أصبحت تعكس عالمياً موسم الحب، حيث تتنافس واجهات المتاجر بتعزيز اللون الأحمر، والوردي أيضاً، وقد تكون مصادفة مناسبة أن أحد ألوان هذا الموسم العالمية هو اللون الوردي الأنثوي، الذي يأتي بشكل متوافق يرمز إليه هذا الشهر لدى البعض.

    وسواء كنت من المهتمات بالاحتفال بموسم الحب، أو كنت ممن يفضلن هذا اللون المتوافق وصيحات الموضة العالمية لموسم ربيع وصيف 2020، فيمكن الآن الاحتفاء بأصدقائك أيضاً، من خلال هذا اللون الذي يحمل رسائل عديدة لا تقتصر على الحب بين العشاق فقط، كما أنه الوقت المناسب لاقتناء القطعة المناسبة، سواء من التصاميم اليومية العملية، أو تلك الرسمية الأنيقة، أو المسائية، أو تلك المناسبة للنهار أو المساء، مع تغيير طفيف في الإكسسوارات والماكياج، وإن كانت موضة الملابس الوردية غير مناسبة، فقد يكون اختيار إكسسوارات من أحذية وحقائب يعكس إحدى درجات اللون طريقة مثالية للاحتفاء دون مبالغة.

    وكما هو متعارف عليه، فإن ارتباط شهر فبراير بموسم الحب، يعني أيضاً ارتباطه بالورود، ولكن هناك العديد من الرسائل التي يمكن أن تصل بشكل خاطئ عبر إرسال اللون الخاطئ من الورود. ويقول خبير تصاميم الورود «برو فلور»، إيريكو أونو، إن إرسال الورود في يوم العشاق «هي طريقة كلاسيكية للتعبير عن المشاعر الجميلة تفوز دائماً، ولكن يجب الحرص على اختيار اللون الصحيح»، مشيراً إلى أن اللون الأحمر سيعبّر عن حبك للطرف الآخر، وهو رمز للحب، والجمال، والشجاعة، والاحترام، والمشاعر الرومانسية، وأيضاً يمكن أن ترسل عند الرغبة في التهنئة، بينما يعبّر اللون الوردي عن رسالة مختلفة تماماً، وتعني بحسب أونو «شكراً»، وهو لون مثالي عند الرغبة في إرسال رسالة للتعبير عن تقديرك لصديق في هذا اليوم، كما أن الورود الوردية تعكس الاحترام والامتنان، والرفعة، والسعادة المثالية، والإعجاب، والنبل.

    وفي ما يخص الماكياج، يرى خبراء التجميل أن اللون الأحمر في «أقلام الحمرة» يعكس العاطفة، بينما يعكس اللون الوردي الأنوثة والرومانسية، وسواء كنت ممن يفضلن اللون الأحمر، أو الوردي، فإن النقطة الأهم هي اختيار الدرجة الملائمة للبشرة. يذكر موقع «جين كوتو» أن اللون الوردي يمكن أن يتناسب أكثر مع صاحبات البشرة الفاتحة، بينما يفضل اختيار الألوان الدافئة لصاحبات البشرات الداكنة، كما أن صاحبات البشرة الفاتحة يفضل أن يخترن أقلام الحمرة ذات اللون الوردي الرقيق، بينما يفضل لصاحبات البشرة الزيتونية اعتماد اللون الأحمر القوي والمثير، وينصح الخبراء من تفادي اللون الأحمر الصارخ والمائل إلى البرتقالي أو البنفسجي لمن تعاني اصفرار الأسنان.

    للإطلاع على الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

    طباعة