ملابس السباحة المبتلّة تهدّد الطفل بالتهاب المثانة

حذّر الدكتور توماس فيندل من أن ملابس السباحة المبتلة تهدّد الطفل بالتهاب المثانة؛ حيث إنها تتسبب في وصول البكتيريا إلى المسالك البولية بسهولة، خصوصاً لدى الفتيات بسبب قِصر المسالك البولية لديهن.

وأوضح طبيب الأطفال الألماني أن أعراض التهاب المثانة تتمثل في الرغبة الملحة في التبول وحرقان أثناء التبول وآلام أسفل البطن.

وينبغي استشارة الطبيب فور ملاحظة هذه الأعراض لعلاج التهاب المثانة في الوقت المناسب، ولتجنب الإصابة بالتهاب حوض الكلى، الذي يُلحق ضرراً بوظائف الكلى. وغالباً ما يتم علاج التهاب المثانة بواسطة المضادات الحيوية، مع الإكثار من شرب الماء. ولتجنب إصابة الأطفال بالتهاب المثانة ينبغي تغيير ملابس السباحة المبتلة على الفور، وتجنب الجلوس على الأسطح الرطبة أو الباردة.

 

طباعة