«الصحة العالمية»: القضاء على الملاريا «قابل للتنفيذ»

219 مليون شخص أصيبوا بالملاريا عام 2017. رويترز

قالت منظمة الصحة العالمية، أمس، إن القضاء على الملاريا أمر ممكن من الناحية البيولوجية، وإن ذلك هدف نبيل، لكن التركيز في الوقت الراهن يجب أن ينصب على توفير الموارد المالية والأدوات والإرادة السياسية من أجل السيطرة عليه.

وذكر خبراء من منظمة الصحة العالمية، لدى الكشف عن نتائج تحليل استمر ثلاثة أعوام للجهود العالمية لمكافحة الملاريا، أنه على الرغم من أن القضاء على المرض الذي ينقله البعوض «قابل للتنفيذ»، فإنه يتعذر حتى الآن تحديد الكلفة اللازمة لتحقيق ذلك أو تحديد موعد مستهدف لذلك.

وأضاف مدير برنامج المنظمة العالمي لمكافحة الملاريا، بيدرو ألونسو، أن وضع أهداف غير واقعية بتكاليف ومواعيد غير معلومة قد يؤدي إلى «إحباط وردود فعل عكسية»، لذا يجب أن يركز العالم أولاً على تطوير أدوية ولقاحات ومبيدات حشرية جديدة للسيطرة على حالات الإصابة والوفاة بالملاريا.

وتابع «من غير المرجح أن نتمكن بالأدوات التي في أيدينا اليوم من القضاء على المرض.. ينبغي التأكيد على العودة للمسار الصحيح».

وبعد عقد أو نحو ذلك من الانخفاض الملحوظ في أعداد حالات الإصابة والوفاة بالملاريا، تظهر أحدث بيانات المنظمة أن التقدم في طريقه للتوقف.

وأصابت الملاريا نحو 219 مليون شخص عام 2017 توفي نحو 435 ألفاً منهم، والغالبية العظمى منهم رضّع وأطفال في أفقر مناطق إفريقيا.

ولا يمثل ذلك تغيّراً يذكر عن عام 2016، لكن أعداد حالات الإصابة بالملاريا في العالم سبق أن تراجعت من 239 مليون حالة في عام 2010 إلى 214 مليوناً في عام 2015، وتراجعت حالات الوفاة من 607 آلاف إلى نحو 500 ألف من عام 2010 حتى عام 2013.


ألونسو: وضع أهداف غير واقعية بتكاليف ومواعيد غير معلومة قد يؤدي إلى إحباط.

طباعة