حكة الوحمة.. تستلزم استشارة الطبيب فوراً

قالت البروفيسورة الألمانية كلاوديا بفوهلر إن حكة الوحمة تستلزم استشارة الطبيب فوراً؛ لأنها تنذر بالإصابة بسرطان الجلد؛ خصوصاً إذا كانت الحكة مصحوبة بحرقان وألم وقيح.

وأضافت طبيبة الأمراض الجلدية أن هذا الأمر ينطبق أيضاً في حال ملاحظة تغيرات على شكل وحجم ولون الوحمة؛ كأن تكون الوحمة ذات شكل مستدير أو بيضاوي على نحو غير متساوٍ أو أن يزيد قطرها على خمسة ملليمترات أو أن يكون لونها داكناً أو ذات معالم غير محددة.

وبشكل عام ينبغي فحص الوحمة لدى طبيب الأمراض الجلدية مرة سنوياً، حتى في حال عدم ملاحظة هذه الأعراض.

 

طباعة