تدابير بسيطة لحياة بلا بلاستيك

الاستغناء عن البلاستيك يعود بالنفع على البيئة والإنسان. أرشيفية

قالت مبادرة حماية المستهلك الألمانية إن الاستغناء عن البلاستيك في الحياة اليومية، قدر الإمكان، لا يعود بالنفع على البيئة فقط، بل على صحة الإنسان أيضاً.

وأوضح الخبراء الألمان أن البلاستيك يحتوي على مواد ضارة بالصحة، مثل مادة «بيسفينول A»، التي يُشتبه في أنها تُحدث خللاً بالجينات الوراثية، وترفع خطر الإصابة بالعقم والسرطان.

وبتدابير بسيطة، يمكن للمرأة الحد من الأدوات المحتوية على البلاستيك في استخدامات حياتها اليومية، كاستخدام الحقائب القماشية القابلة للغسل بدلاً من الحقائب البلاستيكية، وكذلك الأمشاط ومشابك الشعر المصنوعة من الخشب أو المعدن.