النظام الغذائي تبدّل مع التغيّر المناخي

كشفت أسنان متحجرة لحيوانات إفريقية أن أكلة النباتات قبل 10 ملايين سنة بدّلت نظامها الغذائي، فباتت تتناول العشب بدلاً من أوراق الأشجار والفواكه. وقال علماء في جامعة يوتا الأميركية إن الأنواع المختلفة من الحيوانات انتقلت إلى رعي العشب في مراحل مختلفة رداً على التغير المناخي.

وتبين من دراسة الأسنان المتحجرة أن أول الحيوانات التي انتقلت إلى رعي العشب الذي ينبت في المواسم الدافئة كانت أسلاف الحمار الوحشي قبل 9.9 ملايين سنة.

وأضاف الباحثون أن «بعض حيوانات وحيد القرن غيرت نظامها الغذائي قبل 9.6 ملايين سنة، قبل أن ينتشر الرعي قبل 7.4 ملايين سنة ليشمل أسلاف الفيلة، في حين استغرق فرس النهر وقتاً أطول، بينما لم تتخل الزرافة أبداً عن أوراق الأشجار». وقال المعد الرئيس للدراسة، كيفن أونو ان، إن «الدراسة تظهر للمرة الأولى الرد الغذائي بين أكلة النباتات عند ظهور أعشاب الموسم الدافئ في شرق إفريقيا» قبل 10 ملايين سنة.

وأضاف كيفن أونو أن «العشب بات حالياً الغذاء الرئيس لأكلة النبات هناك».

من جهته، قال تور سيلينغ، وهو عالم متخصص في الكيمياء الجغرافية، إن هذه النتائج «تظهر أن الحيوانات استجابت بشكل مختلف للتغير البيئي».

طباعة