النظام الغذائي الغربي يهدد الكُلى

كشفت دراسة جديدة أن النظام الغذائي الغربي، الغني باللحم الأحمر والدهون المشبعة والحلويات، يرتبط بالخطر المتزايد للإصابة بالفشل الكلوي.

وذكر موقع «هلث داي» الأميركي أن باحثين أميركيين درسوا آثار ثلاثة أنظمة غذائية، بينها نظام غذاء غربي، على عمل الكبد لـ3121 امرأة خلال 11 عاماً.

وتبيّن أن النساء اللواتي يستخدمن هذا النظام الغني باللحوم الحمراء واللحوم المطبوخة والدهون المشبعة والحلويات لديهن خطر أكبر للإصابة بالفشل الكلوي، على عكس اللواتي يعتمدن النظامين الغذائيين الآخرين الغنيّين بالفاكهة والأغذية المنخفضة الدهون والدهون المشبعة والحبوب والأسماك والدجاج.

وأوضحت الخبيرة بأمراض الكلى والنساء في جامعة برايام في بوسطن الدكتورة جولي لين، في بيان أن «الكلية عضو وعائي جداً، لذلك فلا عجب أن نرى أن النظام الغذائي الغربي، المرتبط أصلاً بخطر كبير للإصابة بأمراض القلب والشرايين، يكون مرتبطاً بالإصابة بالفشل الكلوي مع الوقت».

ونشرت الدراسة على «الإنترنت»، وستنشر في عدد الشهر المقبل من المجلة الأميركية لأمراض الكبد.

طباعة