الضجّة تزيد خطر الإصابة بالجلطات

حذر علماء من أن تعرض كبار السن للضجة الناتجة عن ازدحام السير يزيد خطر إصابتهم بالجلطات. وذكر موقع «هلث دي نيوز» أن خطر إصابة الأشخاص بالجلطات ازداد بنسبة 14٪ لكلّ 10 ديسيبيل من ضجة الطرق.

ولم يظهر أن الخطر كبير على الأشخاص دون الـ65 من العمر، ولكن تبين أن خطر الإصابة بالجلطات يرتفع بنسبة 27٪ لكلّ 10 ديسيبيل إضافية من الضجة عند الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 65 سنة. وشملت الدراسة التي أجراها باحثون دنماركيون 57 ألف شخص تراوح أعمارهم بين 50 و64 عاما، يقيمون قرب كوبنهاغن بين 1993 و.1997

ورجح معد الدراسة ميت سرونسين أن يكون التوتر الناتج عن الضجة عاملاً مسهماً في الإصابة بالجلطات. وقال «التعرض لضجة الازدحام قد يؤدي إلى التوتر ويعيق النوم، ما يزيد خطر الإصابة بالجلطة». ونشرت الدراسة في دورية «القلب الأوروبي».

طباعة